Diabetes Health Center

مشاركات: 9292
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الجمعة ديسمبر 09, 2016 11:10 am

ملف متكامل عن داء أو مرض السكري / أنواعه / تشيخصه / علاجه / مضاعفاته
http://www.tbeeb.net/adham/articles.php?id=40
صورة

مشاركات: 9292
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الجمعة ديسمبر 09, 2016 11:26 am

تعريف مرض السكري انواعه اسبابه وطرق علاجه -بحث متكامل عن مرض السكر
https://www.dorar-aliraq.net/threads/16 ... 9%83%D8%B1
صورة

مشاركات: 9292
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الجمعة ديسمبر 09, 2016 11:35 am

تبسيط شديد لفهم مرض السكرى



البول السكري: هو إفراز السكر في البول. و ينجم عن :
١- داء السكري غير المعالج، حيث ترتفع نسبة السكر في الدم فوق العادي فوق عتبة معينة (عتبة امتصاص الكلى للسكر وارجاعه الى الدورة الدموية "renal threshold")
ويعالج السكر الفائض بواسطة الكلية ويفرز خارجاً مع كمية من الماء، وتختلف العتبة من شخص لآخر.
٢- قد تكون عتبة السكر منخفضة بحيث أن الكلية تفرز السكر حتى عندما يكون السكر منخفضاً, أي أن البول السكري يعتبر إنذار فحص الدم.

مرض السكرى من اكثر الامراض انتشارا فى العالم - وليس له دواء شافى
وتشير الاحصائيات الى ان عدد المصابين بمرض السكري النمط الثاني في العالم، سجل ارتفاعا كبيرا جدا خلال العقود الاخيرة، اذ وصل الى نحو 150 مليون انسان، ومن المتوقع ان يرتفع الى 330 مليون مصاب بمرض السكري، حتى العام 2025
# جسم الانسان يتكون من ملايين الخلايا التى تحتاج للطاقة لكى تعمل
# كل المواد الغذائية من كربوهيدرات وحلويات تتحول داخل الجسم الى سكر اسمه الجلوكوز ويجرى مع الدم
# لكى يدخل الجلوكوز الى داخل الخلايا ويمدها بالطاقة لا بد من توفر عاملين اثنين :
1- الخلايا لها ابواب تسمى المستقبلات RECEPTORS يمر عبرها الجلوكوز الى داخل الخلايا
2- هرمون الانسيولين هو الذى يمتلك خاصية فتح هذه الابواب ليستطيع الجلوكوز الدخول داخل الخلايا ليمدها بالطاقة
# الانسيولين هو هرمون يتم انتاجه فى البنكرياس
# مريض السكر لديه خلل فى احد عاملين اثنين :
1- انتاج الانسيولين فى البنكرياس قليل ولا بستطيع ادخال وايصال كل الجلوكوز الموجود فى الدم الى داخل الخلايا
2- او ابواب الخلايا :
@ عددها قليل ولا يصل الجلوكوز الى كل الخلايا
@ او هناك حاجز امام هذه الابواب يمنع الجلوكوز من دخول الخلايا كالدهون مثلا فى السمنة
وهذا هو النوع الاكثر انتشارا
### وفى الحاتين لا يدخل الجلوكوز الى الخلايا ولا يمدها بالطاقة فيظل بالدم وتزداد نسنته تدريجيا ومن ثم يصاب الشخص بمرض السكرى.
* مريض السكر يصبح عنده ارهاق شديد نسبة لموت الخلايا التى فقدت الطاقة لعدم دخول الجلوكوز اليها
* ويكون هناك شعور دائم بالعطش الذى يزداد كلما شرب اكثر وبالتالى كثرة التبول وذلك :
لانه عند ارتفاع السكر يخرج في البول فيسحب الماء خلفه فيزداد البول وهذا يمكن ان يحدث في الليل او النهار ولكن المريض ينزعج منه في الليل اكثر


سبب وأعراض السكر | مرض السكر | صحة
صورة

مشاركات: 9292
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الجمعة ديسمبر 09, 2016 1:09 pm

منتديات درر العراق
السكرى
https://www.dorar-aliraq.net/threads/16 ... 9%83%D8%B1

صور تثقيفية عن السكرى
https://www.google.com/search?q=%D8%AF% ... 33#imgrc=_
صورة

مشاركات: 9292
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الجمعة ديسمبر 09, 2016 10:37 pm

تعريف مرض السكري انواعه اسبابه وطرق علاجه -بحث متكامل عن مرض السكر

يشمل مصطلح مرض السكري (البوالة - Diabetes) عددا من الاضطرابات في عملية هدم وبناء - الايض - (Metabolism) الكربوهيدرات. القاسم المشترك بينها هو ارتفاع مستوى (تركيز) السكر في الدم. الكربوهيدرات التي يحصل عليها الجسم من اكل الخبز، البطاطا، الارز، الكعك وغيرها من اغذية عديدة اخرى. تتفكك وتتحلل بشكل تدريجي. تبدا عملية التفكك والتحلل هذه في المعدة، ثم تستمر في الاثني عشر (Duodenum) وفي الامعاء الدقيقة. تنتج عن عملية التفكك والتحلل هذه مجموعة من السكريات (كربوهيدرات - Carbohydrate) يتم امتصاصها في الدورة الدموية.
خلايا الافراز الداخلي (Internal secretion) الموجودة في البنكرياس (المعثكلة - Pancreas)، والتي تسمى خلايا بيتا (Beta cells)، حساسة جدا لارتفاع مستوى السكر في الدم وتقوم بافراز هرمون الانسولين (Insulin). والانسولين هو جسر اساسي لدخول جزيئات السكر، الجلوكوز، الى داخل العضلات حيث يتم استعماله كمصدر للطاقة، والى انسجة الدهن والكبد حيث يتم تخزينه. كما يصل الجلوكوز الى الدماغ، ايضا، ولكن بدون مساعدة الانسولين. وثمة في البنكرياس، ايضا، نوع اخر من الخلايا هي خلايا الفا (Alpha cells)، التي تفرز هرمونا اضافيا اخر يدعى الغلوكاغون (Glucagon). هذا الهرمون يسبب اخراج السكر من الكبد وينشط عمل هرمونات اخرى تعيق عمل الانسولين. والموازنة بين هذين الهرمونين (الانسولين والغلوكاغون) تحافظ على ثبات مستوى الجلوكوز في الدم وتجنبه التغيرات الحادة.
اصحاب الوزن السليم الذين يكثرون من النشاط البدني يحتاجون الى كمية قليلة من الانسولين لموازنة عمل الجلوكوز الواصل الى الدم. وكلما كان الشخص اكثر سمنة واقل لياقة بدنية اصبح بحاجة الى كمية اكبر من الانسولين لمعالجة كمية مماثلة من الجلوكوز في الدم. هذه الحالة تدعى "مقاومة الانسولين" (Insulin resistance).
عندما تصاب خلايا بيتا الموجودة في البنكرياس بالضرر، تقل كمية الانسولين المفرزة بشكل تدريجي. وتستمر هذه العملية سنوات عديدة. واذا ما ترافقت هذه الحالة مع وجود "مقاومة الانسولين"، فان هذا المزيج من كمية انسولين قليلة ومستوى فاعلية منخفض، يؤدي الى انحراف عن المستوى السليم للجلوكوز (السكر) في الدم، وفي هذه الحالة يتم تعريف الشخص بانه مصاب بمرض السكري (Diabetes). والمعروف ان المستوى السليم للسكر في الدم بعد صوم ثماني ساعات يجب ان يكون اقل من 108 ملغم/ دسلتر، بينما المستوى الحدودي هو 126 ملغم/ دسلتر. اما اذا كان مستوى الجلوكوز في الدم لدى شخص ما 126 ملغم/ دسلتر وما فوق، في فحصين او اكثر، فعندئذ يتم تشخيص اصابة هذا الشخص بمرض السكري.
السكري من النوع الاول (Diabetes type 1)
(او: السكري النمط الاول / السكري لدى الاطفال/ السكري لدى اليافعين - Juvenile Diabetes):
وهو مرض يقوم الجهاز المناعي خلاله باتلاف خلايا بيتا في البنكرياس، لاسباب غير معروفة ولم يتم تحديدها، حتى الان. عند الاولاد، تجري عملية الاتلاف هذه بسرعة وتستمر من بضعة اسابيع حتى بضع سنين. اما عند البالغين، فقد تستمر سنوات عديدة. العديد من الاشخاص الذين يصابون بمرض السكري من النوع الاول (Diabetes type 1)
في سن متقدم، يتم تشخيص حالتهم، خطا، بانها مرض السكري من النوع الثاني
(Diabetes type 2).
السكري من النوع الثاني (Diabetes type 2)
(او: سكري النمط الثاني/ سكري البالغين): هو مرض يتم خلاله تدمير واتلاف خلايا بيتا في البنكرياس لاسباب وراثية، على الارجح، مدعومة بعوامل خارجية. هذه العملية بطيئة جدا وتستمر عشرات السنين.
ان احتمال اصابة شخص يتمتع بوزن صحي وبلياقة بدنية جيدة بمرض السكري ضئيل، حتى وان كان لديه هبوط في افراز الانسولين. اما احتمال اصابة شخص سمين لا يمارس نشاطا بدنيا بمرض السكري فهو احتمال كبير، نظرا لكونه اكثر عرضة للاصابة بـ "مقاومة الانسولين"
(Insulin resistance)
وبالتالي بمرض السكري. وتشير الاحصائيات الى ان عدد المصابين بمرض السكري
النمط الثاني في العالم، سجل ارتفاعا كبيرا جدا خلال العقود الاخيرة، اذ وصل الى نحو 150 مليون انسان، ومن المتوقع ان يرتفع الى 330 مليون مصاب بمرض السكري، حتى العام 2025. ومن الاسباب الرئيسية لهذا الارتفاع الحاد بالاصابات بمرض السكري: السمنة،+ قلة النشاط البدني + والتغيرات في انواع الاطعمة. فالاغذية الشائعة اليوم تشمل الماكولات الجاهزة تسبب السكري، كونها غنية بالدهنيات والسكريات التي يتم امتصاصها في الدم بسهولة، مما يؤدي الى ازدياد "مقاومة الانسولين". وبالاضافة الى ذلك، تظهر لدى غالبية مرضى السكري اعراض اخرى تشمل : ارتفاعا تدريجيا في ضغط الدم،+ اضطرابات مميزة في دهنيات الدم، وخاصة ارتفاع
ثلاثي الغليسريد (Triglyceride) وانخفاض البروتين الشحمي رفيع الكثافة (الكولسترول الجيد) HDL

ويشكل ضغط الدم المرتفع (فرط ضغط الدم Hypertension)
،+ الخلل في دهنيات الدم + وارتفاع نسب الجلوكوز في الدم (السكري او فرط سكر الدم - Hyperglycemia)
– هي عوامل الخطر الاساسية لنشوء مرض التصلب العصيدي (تصلب ثرودي - Atherosclerosis)
. وهذا ما يفسر النسب المرتفعة جدا من المراضة (Morbidity) والموت جراء امراض قلبية وسكتات دماغية
بين مرضى السكري مقارنة بالمجموعات السكانية الاخرى.
فمنذ سبعينات القرن الماضي، وحتى الان، يسجل انخفاض ملحوظ في المراضة والموت جراء امراض القلب وامراض الاوعية الدموية بين عامة السكان في الدول الغربية، بينما لم يسجل انخفاض مماثل بين مرضى السكري. لا بل اكثر من ذلك، فقد سجل بين النساء المريضات بمرض السكري ارتفاع ملحوظ في نسبة الاصابة بامراض القلب.
وبالاضافة الى ذلك، يصاب مرضى السكري اجمالا باضرار مميزة: في الكليتين، في شبكيتي العينين (Retina)

وفي الجهاز العصبي. وبالرغم من ان نسبة مرضى السكري من بين البالغين لا تزيد عن 10% الا ان نسبتهم من بين المرضى الذين يخضعون لعلاج غسيل الكلى (ديال - Dialysis) تفوق الـ 50%.

كما ان مرض السكري هو السبب الاكثر شيوعا لفقدان البصر في "سن العمل". ومع ذلك، يمكن الوقاية من جميع مضاعفات مرض السكري وتجنبها، اذا تم تلقي علاج ناجع وفي مرحلة مبكرة من الاصابة بمرض السكري. ومن اجل تجنب هذه المضاعفات هنالك حاجة ماسة للتعاون المشترك بين المريض وبين الطاقم المعالج. ان المحافظة على ضغط الدم بمستوى طبيعي وسليم، ادنى من 130/80 ملم زئبق، + على مستوى طبيعي وسليم من الدهنيات في الدم (من خلال النشاط البدني، الحمية الصحيحة والادوية عند الحاجة) + وعلى مستوى قريب قدر الامكان الى المستوى السليم والطبيعي من السكر في الدم – من شانها ان تضمن لمرضى السكري مؤمـل حياة (متوسط العمر المامول / المتوقع –Life expectancy)
وجودة حياة بمستوى قريب من مستواهما لدى الاشخاص المعافين

تعريفات هامة:
من المفاهيم الهامة التي ينبغي للمصابين بالسكري الإنتباه له ، مفهوم العلاج الذاتي للسكري، والهدف من محتويات هذا الموقع، هو محاولة ، لجعل المصاب بالسكري يكتسب المهارات الأساسية في التعامل مع داء السكري من حيث التحاليل والأدوية والمضاعفات وغيرها....... من أجل حياة صحية أفضل وفي هذا الركن بعض التعريفات الهامة المتعلقة بالسكري.

معلومات عامة:
من أهم أسرار نجاح علاج المصابين بالسكري هو التثقيف بالعديد من الجوانب المهمه لهذا المرض، كما أن مفهوم العلاج الذاتي وهو من أهم المفاهيم التي يجب على المصابين بالسكري الإهتمام به يتطلب الإلمام ببعض المعلومات المتعلقة بالسكري

https://www.dorar-aliraq.net/threads/16 ... 9%83%D8%B1
صورة

مشاركات: 9292
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الجمعة ديسمبر 09, 2016 10:54 pm

تثقيف المصابين بالسكري .. ومفهوم العلاج الذاتي .؟!


من أهم المفاهيم التي ينبغي على المصاب بالسكري معرفتها هو مفهوم العلاج الذاتي
، ومفهوم العلاج الذاتي لا يتأتى الا بالتثقيف الصحى
..أقصد ينبغي على المصاب بالسكري معرفة ما هو المطلوب منه وكيفية التعامل مع داء السكري ومحاولة إكتساب المهارات الأساسية للتعامل مع داء السكري.
ففي مدينة نيويورك تم دراسة 151 مصاب بالسكري النوع الثاني وذلك لمعرفة ما مدى المعرفة لهولاء الأشخاص المصابين بالسكري وثقافتهم بخصوص مرض السكر وتحاليل السكر وكذلك الأدوية لداء السكري... ونتيجة الدراسة نشرت في المجلة الطبية المشهورة ديابيتس كير (Diabetes Care) لشهر أبريل 2009

في هذه الدراسة المصابين بالسكري هم من الأقليات فإما أن يكون أفروأميريكان أو لا تينو (Afro-american and Latinos) .. ومعدل مدة الإصابة بالسكري حوالي 13 سنة. وهم من أصحاب الدخل القليل (معظمهم دخلهم السنوي حوالي 30,000 ثلاثون ألف دولار سنوياَ .!) ..
ملاحظة : في أمريكا أصحاب الدخل السنوي أقل من 30,000 دولار يعتبروا أصحاب الدخل القليل (Low income).؟!
خلص البحاث في هذه الدراسة إلى أن قلة وعي المصابين بالسكري بداء السكري وطرق علاجه قد تكون بسبب عدم إمكانية هؤلاء المصابين بالسكري من نيل الرعاية الصحية الكافية وخلص البحاث أيضاَ إلى أن أصحاب الدخل القليل بحاجة خاصة إلى أن يتم التركيز على هذه الفئة وذلك لإصلاح المفاهيم الخاطئة حول داء السكري (فمعظم المفاهيم الخاطئة كما موضح أدناه من السهل توضيحها) ... فقد وُجد في هذه الدراسة أن هؤلاء المصابين بالسكري (151 حالة مصاب بالسكري النوع الثاني وذو دخل سنوي أقل من 30,000 دولار)
●أكثر من نصفهم (56%) يعتقد بأن معدل السكر الطبيعي أقل من 200 ملجم/ديسيليتر..!!. (وفي الحقيقة أن معدل السكر للشخص وهو صائم أقل من 100 ملجم/ديسيليتر أو معدل السكر بعد أخذ محلول سكري يحتوي على 75 جم سكر هو أقل من 140 ملجم / ديسليتر).
●42% قالوا بأن سكر الدم عندما يكون أقل من 110 ملجم/ديسيليتر فإن كمية السكر قليلة جداَ ..؟! (أي هبوط في سكر الدم؟!)
●حوالي 54% أشاروا إلى أنهم بإمكانهم الشعور بأعراض التي تؤشر إلى زيادة سكر دمهم.
●36 % يعتقدوا بأن السكر لن يستمر معهم دائماَ.
●29% (حوالي واحد من ثلاثة مصابين) يعتقدوا بأن الطبيب سيوفر لهم العلاج الشافي من هذا الداء ولن يستمر معهم المرض.
●واحد لكل أربعة (23%) يعتقد أنه ليس بحاجة إلى أن يستمر بتناول الأقراص عندما يكون سكر الدم في المعدلات الطبيعية.
●12% يعتقد أنه لديه داء السكري فقط عندما يرتفع سكر دمه.!
●معظمهم لا يعرف ما هو التحليل التراكمي لسكر الدم (A1c) وهو من أهم المؤشرات التي يعتمد عليها المصاب بالسكري لمعرفة مدى تحكمه بسكر الدم.

اظهرت التجارب الأولية التي أجريت على مصل للوقاية من فرص الإصابة بمرض السكر النوع الأول نتائج مبشرة فى الحماية من هذا الغول الذين يفتك بالكثيرين خاصة الأطفال.

وأشارت المتابعة إلى أن التجارب الأولية التى أجريت على المصل أثبتت فاعليته فى تصحيح استجابة الخلايا المناعية والجهاز المناعى لتتجاهل الاستجابة للعوامل ومثيرات الإصابة بمرض السكر النوع الثانى.
فقد توصلت التجارب الأولية التى أجريت على عينة عشوائية من المرضى إلى فاعلية هذا المصل فى ضمان استقرار معدلات إفراز وإنتاج هرمون الأنسولين الهام للتمثيل الغذائى السليم للسكر فى الدم على مدار 12 أسبوعا هى فترة التجارب.

كما أشارت التجارب التى أجريت على المصل إلى أن المرضى الذين خضعوا له قد تراجعت بينهم بصورة ملموسة فرص تدمير خلايا "بيتا" المعنية بإفراز وإنتاج "البابتيد" وهرمون الأنسولين بعد تناول الوجبة بالمقارنة بالمرضى الذين تناولوا حقن لدواء وهمى، طبقاً لما ورد بوكالة "أنباء الشرق الأوسط".
يأتى ذلك فى الوقت الذى كشف فيه الباحثون أن مستويات الدم من مجموعة معينة من الخلايا المناعية المخزنة بطريقة غير لائقة وتعمل على تدمير البروتين الموجود فى خلايا "البيتا" قد استنفدت بشكل انتقائى فى المرضى الذين تلقوا اللقاح دون حدوث أى أضرار جسمانية.
صورة

مشاركات: 9292
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الجمعة ديسمبر 09, 2016 11:09 pm

تــحــالــيــل يــجــب عــمــلــهــا عــنــد الـــتـــشــخيــص (أول زيارة للطبيب):

طبعاً بعد الفحص السريري و الذي يشمل البحث عن اية مضاعفات للسكري موجودة عند التشخيص,
و
قياس ضغط الدم + و النبض + و الوزن + و الطول + و فحص الغدة الدرقية أسفل الرقبة + و فحص القدمين
و + مستوى النمو عند الأطفال , يُنصح بعمل الآتي :

1- الهيموجلوبين السكري HBA 1C Glycosylated Haemoglobin و هو هيموجلوبين متحد مع السكر و موجود في كريات الدم الحمراء , و لأن حياة الكرية الحمراء يصل إلى 120 يوم , إذن قياس الهيموجلوبين السكري يعطينا فكرة عن مدى فاعلية العلاج و السيطرة على السكر في الدم في الثلاثة شهور الماضية.
2- الدهون triglycerides والكولسترول cholesterol فى الدم
3- وظائف الكلى , مستوى الكرياتينين creatinine
4- تحليل البول مع الزراعة عند وجود دلائل على وجود إلتهاب.
5- تحليل بول للبحث عن الألبيومين المجهري microalbuminuria , و هو بروتين صغير الحجم لا يظهر في تحليل البول العادي , و وجوده يدل على وجود إعتلال الكلى السكري (بدايته)
• . 6 - رسم (تخطيط ) للقلب
• ECG و خاصة لكبار السن أو وجود أعراض مرض للقلب.

• 7- قياس مستوى الهرمون المُحفز للغدة الدرقية
• Thyroid Stimulating Hormone (TSH) للسكري النوع الأول.

•8- فحص قاع العين Fundoscopy .

•# و في كل زيارة للطبيب : ,يُقاس مستوى السكر في الدم + و الوزن +و ضغط الدم #
• + و تقصي أية أعراض يشتكي منها المريض + و تضبيط جرع الدواء حسب الحالة
• + و مناقشة أية تساؤلات عند المريض + و التغذية + و الرد على أسئلة المعتنين بالمريض إذا كان كبير السن أو صغيراً
• ,,;كل 6 شهور او اكثر او اقل حسب الحالة وكذلك اعادة التحاليل السابقة # .
• بالاضافة الى فحص القدمين و منها فحص الدورة الدموية و الأعصاب الطرفية #
• Foot Examination .

* عـــــــلاج مــرض الــســكــري:

• يجب عند التشخيص :
• 1- تثقيف المريض و إعطائه فكرة عن المرض و طبيعتة من قبل الطبيب , بأنه مزمن و يحتاج العلاج و العناية مدى الحياة و لا يوجد حالياً شفء تام منه.
• 2- التوعية التغذوية للمريض و كذلك تحويل المريض لأخصائي التغذية
• 3- استخدام الكُتيبات و المنشورات المتوفرة لتثقيف المريض و أقاربه
• •4- المرضى من النوع الأول يحتاجون الأنسولين منذ البداية , و من النوع الثاني غالباً يحتاجون الأنسولين بعد فترة من الإصابة بمرض السكري.insulin
• الــحــبــوب الــمضــادة للــســكــري (مُخفضات السكر) oral hypoglycemic agents -5
• تُستعمل الحبوب لعلاج مرض السكري من النوع الثاني , و يمكن استعمالها مع الأنسولين للتوصل إلى سيطرة أفضل على مستوى السكر في الدم, و هي أنواع تختلف بطريقة عملها .

* أعـراض هـبـوط الــســكــر فـي الــدم:
من المهم جداً أن يعرَّف المُصاب بمرض السُكري أعراض هبوط السكر في الدم و ذلك لتفادي فقد الوعي أو السقوط مما يزيد المشكلة بخلق مشاكل أخرى و كذلك خطر هبوط السكر يكمن في أنه لو استمر لفترة طويلة يؤدي إلى تلف في المخ.
و أعراض هبوط السكر هي :

• التعرق (كثرة العرق) .
• الرُعاش (رجفة في الجسم).
• تسرع دقات القلب.
• الشعور بالتوتر و القلق.
• الشعور بالجوع.
• دوخة (دوار , دُوام) .
• صداع.
• عدم وضوح الرؤية (غشاوة على العين).
• قلة الإستيعاب و التخليط.
• الإختلاج (نوبة صرع)
• فقدان الوعي و السقوط.
• فعليه يجب على مريض السكري أن يحمل معه عصير مُحلى أو قطعة حلوى للطوارئ , و تقسيم الوجبات إلى وجبات متعددة و صغيرة خلال اليوم , و الإلتزام بالعلاج و عدم زيادة الجرع بنفسه أو أخذ العلاج مع عدم الأكل.


* أهـــداف عــلاج مــرض الــســكــري Goals :

1- إن السيطرة التامة على مستوى السكر في الدم تقلل من خطر الإصابة بإعتلال الشبكية و الكلى و الأعصاب السكري بنسبة 50 الى 75%
• 2- تكون نسبة الهيموجلوبين السكري في الدم HBA 1C Glycosylated Haemoglobin 7.2%.
•3- تكون نسبة السكر في الدم صائماً 80 - 120 مليجرام/100 مليلتر = (4,4 - 6,7 مليمول/لتر)
• وتكون 100 - 140 مليجرام/100 مليلتر (5,6 - 7,8 مليمول/لتر) عند النوم.

4- إن الإعتناء الشخصي بقياس نسبة السكر في المنزل بإنتظام , و التوعية التغذوية للمريض من أهم عوامل السيطرة على السكر في الدم و الحد من المضاغفات.

* مــضـــــاعــفــات مــرض الــســكــري Complications :

• إعتلال شبكية العين السكري Diabetic Retinopathy .
• إعتلال الكلى السكري Diabetic Nephropathy.
• إعتلال الأعصاب الطرفية Peripheral Neuropathy.
• إعتلال الجهاز العصبي المُستقل Autonomic Neuropathy.
• تصلب الشرايين و أمراض القلب Atherosclerotic Cardiovascular Disease.
• إعتلال الدورة الدموية الطرفية Peripheral vascular disease.
• إعتلال الدورة الدموية الدماغية Cerebrovascular Disease.
• إرتفاع ضغط الدم Hypertension.
• إرتفاع الدهون و الكوليسترول في الدم Dyslipidemias.
• العنة عند الرجال Impotence.
• التأثير النفسي و الإجتماعي السلبي لمرض السكري على المُصاب به (Psychosocial Dysfunction).
صورة

مشاركات: 9292
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » السبت ديسمبر 01, 2018 6:16 pm

القدم السكرية

Diabetic Foot

هو مرض خطير يصيب مرضى السكر ويشكل أحد أهم أسباب بقاء مرضى السكر بالمستشفيات فى اقسام الجراحة وقد يصيب حوالى 5-6 % من مرضى السكر النوع الثانى و7% من مرضى السكر فوق سن الستين وتشمل متلازمة القدم السكرية مجموعة من الأمراض التى قد تحدث مجتمعة أو متفردة وتشمل

1. التهاب الأعصاب

2. قصور الدورة الشريانية

3. مرضى شاركوت العصبى المفصلى Charcot neuroarthropathy

4. القدم السكرية

5. تسوس العظام

· وايهم يؤدى إلى خطر يمكن تفاديه وهو خطر البتر

· وفى الغالب ما يكون التهاب الاعصاب هو السبب الأوحد فى 45-60 % من القدم السكرية فى حين تكون قصور الدورة الشريانية هى السبب الرئيسى فى 10% من الحالات وفى 25 % إلى 45% تكون الأسباب مجتمعة قصور + التهاب الأعضاب مع أسباب أخرى

· وتنبع خطورة القدم السكرية من أن بتر الأطراف يحدث فى مرضى السكر 15 مرة أكثر من المرضى الغير مصابين بالسكر.

· بل أن بتر أحد الأطراف لا ينهى المشكلة فهو يحمل معه نسبة وفيات عالية ونسبة عالية جدا لبتر الطرف الآخر

العلاج

الوقاية خير من العلاج

· باتباع التعليمات المستديمة بالعناية بالقدمين فى مرضى السكر واكتشاف أى مشكلة بسيطة وعلاجها

العلاج يجب أن يكون عند جراح ذو خبرة مع فريق طبى متكامل

الالتهاب الميكروبى

مجموعة كبيرة من الميكروبات الهوائية واللاهوائية ايجابية وسالبة صبغة جرام بالاضافى إلى الميكروبات المكونة تكون غالبا مشتركة فى اللالتهاب

ويجب عمل مسحة مزرعة من القرحة قبل بدء المضاد الحيوى ذات أهمية ممتازة وإذا كان هناك التهاب خلوى ينصح بعمل مزرعة للدم

إذا كانت القرحة سطحية :
· عمل تنظيف بالعيادة
· عمل غيار بيتدادين غير لاصق يعني شاش فازلين
· مضاد حيوى بعد أخذ المسحة ويعدل بعد الحصول على النتيجة ومعرفة حساسية الميكروب إلى المضادات الحيوية
· عدم استعمال القدم –وعدم تحميل وزن الجسم عليها

فى حالة وجود التهاب ميكروبى شديد مع ارتفاع فى الحرارة والتهاب خلوى وصديد بالقدم
· إدخال المريض إلى المستشفى
· إعطاء مضادات حيوية (أكثر من مضاد حيوى) – عن طريق الحقن فى الوريد تغطى الميكروبات المختلفة مثل :
بنسلين مائى+ ميترونيدازول (أو كلافوران- سيفوبيد) حتى تظهر نتيجة المسحة من القدم ومن الدم – التى يجب زراعتها هوائيا ولا هوائيا فى مزرعتين منفصلين

العلاج الجراحى

"غالبا ما يمكن انقاذ القدم إذا كانت الأوعية الدموية سليمة" او تم التغلب على اى قصور بها
· يجب إستئصال الأنسجة المصابة والعظام الملتهبة
· جميع الأنسجة الميتة يجب إستئصالها وهذا لا يمكن عمله بصورة صحيحة إلا فى غرفة عمليات وفى الغالب تحت مخدر عام (قصير)
· ويجب أن يكون الجرح الناتج مسطح بدون تجاويف عميقة –وبدون أنسجة ميتة - تغلب عليه اللون الأحمر وليست له أى رائحة كريهة والتى ينتج عن تعفن الأنسجة الميتة وتحللها
· الأنسجة التى تبدو سليمة تنظف ايضا وجيدا وقد يحتاج الأمر أكثر من عملية تنظيف موضعى
· أصابع القدم المصابة بخراريج حولها يجب بترها موضوعيا فكم من سيقان بترت بعد محاولات لانقاذ أصابع ليست لها وظيف

ضبط السكر
· يجب أن يكون داخل المستشفى
· لايمكن صبط السكر بدون علاج جراحى فعال للقدم الملتهبة
· جميع المرصى يجب علاجهم بالانسولين المائى حسب التحليل داخل المستشفى حتى تتم السيطرة على المشكلة فى القدم
· بعض الحالات تحتاج طرق متقدمة مثل مضخة حقن الانسولين
· فترة البقاء فى المستشفى يجب أن تكون أقصر مدة ممكنة وذلك للاسباب الاتية :
o لتفادى انتقال أحد الميكروبات من المستشفى إلى المريض Nosocomial infection
o للحفاظ على الحالة النفسية للمريض

إعادة توزيع وزن الجسم على القدم المصابة :
تحتاج القدم المصابة – أسابيع إلى شهور طويلة حتى تلتئم القرحة والطريقة الوحيدة للشفاء هى إعادة توزيع الوزن لمنع وزن الجسم من الضغط على مكان القرحة أو الإحتكاك معها وهذا صعب جدا عمليا
والراحة بالسرير تكون فى المرحلة الحادة ومفيدة جدا على المدى القصير

الجبس- تركيب جبس تحت الركبة مع عمل شباك على القرح النظيفة للمتابعة والغيار ولكن يجب أن يكون الجبس مبطن بعناية شديدة من الداخل

الأحذية الطبية الحديثة
· حذاء بوت نصف صلب مع قطع المنطقة الداخلية المقابلة للقرحة ويمكن بعد الشفاء بحث عمل حذاء طبى خاص بتوزيع داخلى للوزن للبعد عن مكان القرحة الملتئمة

التهاب الأعصاب المؤلم
· ينتج عنه حرقان مستمر فى القدمين ويجب تفريقه عن قصور الدورة الشريانية وهو الأخطر على الإطلاق
· ويمكن علاجها بالأدوية
· وتوجد أجهزة حديثة للتنبية بالموجات القصيرة للعصب

ملحوظة هامة عن الأحذية الطبية

· يجب التأكد عن استعمالهم بصفة مستمرة
· بعض المرضى يعتقدوا انها للخروج خارج المنزل -- وداخل المنزل استعمال الشبسب المنزلى يكفى--- وهذا خطأ شائع
· بعض المرضى لا يعجبهم شكل الحذاء الطبى – يجب تعليمهم أهمية وخطورة عدم الارتداء
http://www.e-moh.com/vb/t67910/
صورة

مشاركات: 9292
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » السبت ديسمبر 08, 2018 6:01 pm

Sodium-glucose cotransporter

Description
Sodium-dependent glucose cotransporters are a family of glucose transporter found in the intestinal mucosa of the small intestine and the proximal tubule of the nephron. They contribute to renal glucose reabsorption. In the kidneys, 100% of the filtered glucose in the glomerulus has to be reabsorbed along the nephron. Wikipedia

Sodium-glucose cotransporter 2 (SGLT2) inhibitors are a relatively new class of antihyperglycemic agents that lower blood glucose by enhancing urinary excretion of glucose. This mechanism of action, along with the relatively modest HbA1c reduction when used as a second-line agent, left some clinicians underwhelmed.

The Sunday afternoon symposium, "The Metabolic Face of Heart Failure," was presented by experts who reviewed what is currently known about SGLT2 inhibitors as well as the other newer classes of antihypeglycemics—dipeptidyl peptidase 4 (DPP-4) inhibitors and glucagon-like peptide 1 (GLP-1) receptor agonists.
The SGLT2 inhibitors are a wonderful step forward for the treatment of our patients with type 2 diabetes. With this new class of medications, we can prevent cardiovascular death and preserve life. We can also reduce the risk for heart failure in these patients. SGLT2 inhibitors also appear to prevent kidney disease and preserve kidney functions.

These wonderful effects are the reasons I believe we should prescribe these medications. Patients with type 2 diabetes are at risk for premature cardiovascular death and heart failure. They also have a very high risk for kidney disease.
Because of the adverse effects of SGLT2 inhibitors, however, we are receiving a lot of mixed messages about using them. The adverse effect that is always mentioned is diabetic ketoacidosis (DKA).[1,2] In my opinion, DKA is not a major problem with these drugs.
We understand very well why DKA develops in patients treated with SGLT2 inhibitors for type 2 diabetes. These are patients who are insulin deficient; they do not produce enough insulin by themselves and are usually treated with insulin.
When these patients have a health event—a surgical procedure, myocardial infarction, or infection—they should be taken off the drug because they run the risk of developing DKA in these situations because of insulin deficiency.

How do these medications lead to DKA? The SGLT2 inhibitor improves insulin secretion, but patients then have less absolute insulin in the circulation. They then produce free fatty acids and ketones. Because of the mode and mechanism of action, ketones are generated just by giving the drug to these patients.

In most cases, this is good for patients. However, if they run out of insulin, they may then develop ketoacidosis. In those cases, you must make sure that you are giving your patients enough insulin if they are on an SGLT2 inhibitor plus insulin.
https://www.medscape.com/viewarticle/904397
صورة

السابق

العودة إلى medicine

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر