Diabetes Health Center

مشاركات: 11247
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » السبت فبراير 22, 2014 6:26 pm

Management

The main aims in the treatment of diabetic ketoacidosis are replacing the lost fluids and electrolytes while suppressing the high blood sugars and ketone production with insulin. Admission to an intensive care unit or similar high-dependency area or ward for close observation may be necessary.[4]

Fluid replacement

The amount of fluid replaced depends on the estimated degree of dehydration. If dehydration is so severe as to cause shock (severely decreased blood pressure with insufficient blood supply to the body's organs), or a depressed level of consciousness, rapid infusion of saline (1 liter for adults, 10 ml/kg in repeated doses for children) is recommended to restore circulating volume.[1][10]

Slower rehydration based on calculated water and sodium shortage may be possible if the dehydration is moderate, and again saline is the recommended fluid.[10][11] Very mild ketoacidosis with no associated vomiting and mild dehydration may be treated with oral rehydration and subcutaneous rather than intravenous insulin under observation for signs of deterioration.[10][11]

A special but unusual consideration is cardiogenic shock, where the blood pressure is decreased not due to dehydration but due to inability of the heart to pump blood through the blood vessels. This situation requires ICU admission, monitoring of the central venous pressure (which requires the insertion of a central venous catheter in a large upper body vein), and the administration of medication that increases the heart pumping action and blood pressure.

Insulin

Some guidelines recommend a bolus (initial large dose) of insulin of 0.1 unit of insulin per kilogram of body weight. This can be administered immediately after the potassium level is known to be higher than 3.3 mmol/l; if the level is any lower, administering insulin could lead to a dangerously low potassium level (see below).[1][4] Other guidelines recommend delaying the initiation of insulin until fluids have been administered.
In general, insulin is given at 0.1 unit/kg per hour to reduce the blood sugars and suppress ketone production. Guidelines differ as to which dose to use when blood sugar levels start falling; some recommend reducing the dose of insulin once glucose falls below 16.6 mmol/l (300 mg/dl)[1] but other recommend infusing glucose in addition to saline to allow for ongoing infusion of higher doses of insulin.

Potassium

Potassium levels can fluctuate severely during the treatment of DKA, because insulin decreases potassium levels in the blood by redistributing it into cells. A large part of the shifted extracellular potassium would have been lost in urine because of osmotic diuresis. Hypokalemia (low blood potassium concentration) often follows treatment.
This increases the risk of dangerous irregularities in the heart rate. Therefore, continuous observation of the heart rate is recommended,[10] as well as repeated measurement of the potassium levels and addition of potassium to the intravenous fluids once levels fall below 5.3 mmol/l. If potassium levels fall below 3.3 mmol/l, insulin administration may need to be interrupted to allow correction of the hypokalemia.


Bicarbonate

The administration of sodium bicarbonate solution to rapidly improve the acid levels in the blood is controversial. There is little evidence that it improves outcomes beyond standard therapy, and indeed some evidence that while it may improve the acidity of the blood, it may actually worsen acidity inside the body's cells and increase the risk of certain complications. Its use is therefore discouraged,[2][4][11] although some guidelines recommend it for extreme acidosis (pH<6.9), and smaller amounts for severe acidosis (pH 6.9–7.0).

Cerebral edema

Cerebral edema, if associated with coma, often necessitates admission to intensive care, artificial ventilation, and close observation. The administration of fluids is slowed. The ideal treatment of cerebral edema in DKA is not established, but intravenous mannitol and hypertonic saline (3%) are used—as in some other forms of cerebral edema—in an attempt to reduce the swelling.


Resolution


Resolution of DKA is defined as general improvement in the symptoms, such as the ability to tolerate oral nutrition and fluids, normalization of blood acidity (pH>7.3), and absence of ketones in blood (<1 mmol/l) or urine.
Once this has been achieved, insulin may be switched to the usual subcutaneously administrered regimen, one hour after which the intravenous administration can be discontinued.

In patients with suspected ketosis-prone type 2 diabetes, determination of antibodies against glutamic acid decarboxylase and islet cells may aid in the decision whether to continue insulin administration long-term (if antibodies are detected), or whether to withdraw insulin and attempt treatment with oral medication as in type 2 diabetes.
http://en.wikipedia.org/wiki/Diabetic_ketoacidosis
صورة

مشاركات: 11247
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الخميس فبراير 27, 2014 7:03 am

Pathophysiology of Diabetes Mellitus
صورة

مشاركات: 11247
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » السبت مارس 29, 2014 7:35 am

ملف شامل عن السكري


النوع الأول من داء السكري:
غالبًا ما يحدث نتيجة لخلل في الجهاز المناعي أو التهاب فيروسي يصيب البنكرياس. ورغم أن الوراثة تلعب دورًا في الإصابة بهذا النوع نظرًا لوجود جينات وراثية معينة تنتشر لدى هؤلاء المرضى، إلا أن عوامل محيطية أخرى تساعد على ظهور المرض عند بعض المرضى واختفائه لدى الآخرين.

النوع الثاني من داء السكري:
يحدث هذا النوع بسبب مناعة في مستقبلات الأنسولين الموجودة على سطح الخلايا أو نقص في عددها يمنع الأنسولين من العمل بصورة طبيعية أو ربما كان هناك خلل يكمن في داخل الخلايا نفسها بحيث لا يتم احتراق السكر بداخلها على الوجه المطلوب.

ترتفع نسبة الإصابة بالنوع الثاني من داء السكري إذا توفرت العوامل الآتية:
الإصابة بسكري الحمل سابقًا.
زيادة الوزن.
إنجاب طفل وزنه أكثر من 4 كيلو جرام.
وجود تاريخ عائلي لمرض السكري.
الإصابة بأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم أو اختلاف نسبة الدهون بالدم.
الإصابة بالتهابات متكررة بالجلد أو الجهاز البولي والتناسلي.

الأنواع الرئيسة لداء السكري
النوع الأول ( سكري الأطفال ).
النوع الثاني( سكري البالغين و كبار السن).
سكري الحمل عند النساء.

النوع الأول(سكري الأطفال)
يحدث غالبا في مقتبل العمر بسبب تلف خلايا البنكرياس التي تفرز الأنسولين ينتج عنه نقص تدريجي في إفراز الأنسولين .


ما هو دور الأنسولين في الجسم ؟

الأنسولين هو أحد الهرمونات التي تعمل على تنظيم التمثيل الغذائي في جسم الكائن الحي حيث يقوم بالمحافظة على نسبة السكر والدهون بالدم في المعدل الطبيعي سواء بعد وجبات الطعام أو في حال الامتناع عن الأكل ( الصوم ) .

لماذا يصاب الأطفال بداء السكري ؟

هناك عوامل قد تؤدي إلى ذلك منها :
الجينات الوراثية .
الالتهابات الفيروسية .
خلل في الجهاز المناعي .
أسباب أخرى غير معروفة .


خصائص مرضى النوع الأول من داء السكري :

تبدأ الإصابة في مقتبل العمر ( أقل من 30 عاما ) .
يعاني المريض من أعراض شديدة ونقص في الوزن .
يعتمد علاج المريض على الأنسولين .
عرضة للإصابة بارتفاع شديد في سكر الدم إذا توقف العلاج بالأنسولين ولو ليوم واحد فقط .
معظم المرضى بحاجة لأكثر من جرعة واحدة يوميا .
عدم السيطرة على سكر الدم يؤخر من معدل نمو الأطفال .


لماذا تجب السيطرة على داء السكري ؟

لمنع أعراض المرض الحادة مثل كثرة التبول والعطش .
لمنع حدوث المضاعفات الحادة مثل : الانخفاض الحاد لسكر الدم
الارتفاع الحاد لسكر الدم
الغيبوبة السكرية الكيتونية
لمنع حدوث المضاعفات المزمنة لداء السكري .
للوصول والمحافظة على الوزن المثالي للجسم .
النمو الطبيعي لطول الجسم للأطفال .
لينعم المريض بحياة طبيعية دون أي عائق صحي أو نفسي .

تجنب حاجة المريض للتنويم بسبب مضاعفات السكري الحادة .


كيف تتم السيطرة على داء السكري؟

أهم عوامل السيطرة على داء السكري هي:
اختيار الفريق الطبي .
التثقيف الصحي .
الالتزام بالبرنامج العلاجي .
التقييم المنزلي لسكر الدم .


مؤشرات السيطرة على داء السكري

متوسط نسبة السكر بالدم 120 ـ 160 ملجم/ دسل .
نسبة السكر قبل الوجبات 80 ـ 120 ملجم / دسل .
نسبة السكر قبل النوم 100 ـ 140 ملجم / دسل .
عدم ظهور الأستون في البول .
نسبة الهيموجلوبين السكري < 7 % .
نسبة الكولسترول والدهنيات الثلاثية بالدم طبيعية .
النمو الطبيعي لطول ووزن الجسم .


ما هي أهداف التقييم المنزلي لنسبة السكر بالدم ؟

التأكد من فعالية الخطة العلاجية المتبعة وذلك بتحديد نسبة السكر بالدم .
قبل وبعد وجبات الطعام وفي الأحوال غير العادية مثل :
الشعور بأعراض انخفاض أو ارتفاع نسبة السكر بالدم .
في الظروف غير العادية ( المرض / الصوم / السفر ).
حدوث تغيير في الخطة العلاجية .


ما هو المعدل المطلوب لإجراء الفحص المنزلي للسكر بالدم؟

في البداية تحتاج لإجراء التحليل عدة مرات يوميا للتأكد من انتظام نسبة السكر بالدم ، بعد ذلك يجب إجراء التحليل تبعا لما يلي :
مستوى السكر بالدم .
عدد جرعات الأنسولين اليومية .
في الظروف غير العادية .


ما هو الهيموجلوبين السكري ؟

مركب ينتج عن اتحاد الهيموجلوبين مع سكر الدم .
إذا حدث ارتفاع مزمن في نسبة السكر بالدم فإن نسبة الهيموجلوبين السكري ترتفع وتظل كذلك لمدة تزيد عن ثلاثة أشهر ويعتبر ذلك مؤشرا على عدم انتظام نسبة الســـكر بالدم وبالتالي قابلـــــية التعرض لمضاعفــــــات الســـــــكري المزمنة ، ويستدعي ذلك مراجعة الخطة العلاجية المتبعة .

وتعكس نسبة الهيموجلوبين السكري مدى السيطرة على نسبة السكر في الفترة من 6 ـ 8 أسابيع السابقة للتحليل ولذا فإنه يلزم إجراء التحليل كل ثلاثة أشهر وعرضها على الطبيب .
المعدل الطبيعي = أقل من 6 %
سيطرة ممتازة = أقل من 7 %
سيطرة سيئة = أكثر من 8 %


ما هو الأستون ( الكيتون ) ؟

مادة حامضة ترتفع نسبتها في الدم وتظهر في البول في الحالتين الآتيتين:
الامتناع عن تناول الطعام لمدة طويلة أو الصوم .
نقص نسبة الأنسولين في الجسم .

في الحالة الأولى تكون نسبة السكر بالدم طبيعية ولذا يلزم تناول بعض النشويات فقط ،
أما في الحالة الثانية فتكون نسبة السكر مرتفعة جدا وقد تؤدي إلى الغيبوبة السكرية إذا لم يتم التدخل العلاجي بصفة عاجلة .

الإجراءات اللازمة عند ظهور الأسيتون في البول مع ارتفاع نسبة السكر بالدم :

تناول جرعة إضافية من الأنسولين سريع المفعول .
تناول كمية من السوائل غير السكرية .
افحص نسبة السكر بالدم كل 30 دقيقة .
راجع الطبيب إذا ظلت نسبة السكر مرتفعة والأسيتون إيجابيا في البول .


ما هى قواعد الغذاء الصحي لمرضى السكري؟

لا يختلف عن الغذاء الصحي لغير مرضى السكري .
يحتوي على جميع العناصر الغذائية بما في ذلك السكريات .
متوازن مع جرعة الدواء والنشاط البدني .
كمية الوجبات محددة لمنع ارتفاع نسبة السكر بعد الأكل .
يساعد على الوصول أو المحافظة على الوزن المثالي للجسم .
يمنع الإصابة بأمراض القلب والكلى وارتفاع ضغط الدم .

عناصر الغذاء :
يجب أن يحتوي غذاء مرضى السكري على جميع العناصر الغذائية الرئيسية وهي النشويات والدهنيات والبروتينيات بالإضافة إلى الفيتامينات والأملاح المعدنية والألياف .
وينصح مرضى الســــكري بتوزيع السعرات الحرارية اليومية ( كمية الطعام اليومي ) على ثلاث وجبات رئيسية ووجبات أخرى خفيفة بينها وعلى أن تشكل النشويات الجزء الأكبر من كمية الطعام .

ويأتي دور أخصائي التغذية في مساعدة المريض على إعداد الوجبات الغذائية حسب رغبات المريض وبما يتماشى مع حالته الصحية ومن ثم يتعين معرفة تأثير تلك الوجبات على سكر الدم وإجراء التغيرات اللازمة عليها بعد ذلك .

الأنســـــولين
الأنسولين هرمون تفرزه خلايا خاصة من البنكرياس ( خلايا بيتا ) وهو مركب بروتيني يتكون من سلسلتين من الأحماض الأمينية ولذا لا يمكن تناوله عن طريق الفم .


قواعد هامة :

الأنسولين هو العلاج الوحيد لمرضى النوع الأول من داء السكري ولا يمكن قطعيا لهؤلاء المرضى الاستغناء عن تناول الجرعة اليومية من الأنسولين ، كما أنه لا يمكن لهم استبدال الأنسولين بالأقراص الفموية الخافضة لسكر الدم أو بالأعشاب والإهمال في ذلك من شأنه المخاطرة بحياة المريض .
الأنسولين البشري هو النوع المفضل لجميع مرضى السكري وبشكل خاص مرضى النوع الأول .
لابد لجميع المرضى الذين يعالجون بالأنسولين من الاحتفاظ بقطع من السكر أو الحلوى معهم دائما لتناولها عند الشعور بأعراض انخفاض سكر الدم .
لابد للمريض من معرفة نوع الأنسولين الذي يستخدمه ومدة وشدة تأثيره وكذلك علاقة الأنسولين بالوجبات الغذائية والوقت المناسب لتناول جرعة الأنسولين قبل الطعام حسب نسبة سكر الدم قبل الوجبات .

وهنا نرى الفارق بين بداية ومدة وشدة التأثير لمختلف أنواع الأنسولين:

مدة تأثيره
شدة تأثيره
بداية تأثيره
نوع الأنسولين

4 ـ 6 ساعات
2 ـ 3 ساعات
30 ـ 60 دقيقة
قصير التأثير

10 ـ 16 ساعة
4 ـ 10 ساعات
2 ـ 4 ساعات
متوسط التأثير

18 ـ 20 ساعة
بدون
6 ـ 10 ساعات
طويل التأثير


يمكن التعرف على مدى فعالية جرعة الأنسولين بإجراء تحليل نسبة السكر بالدم في الأوقات الآتية :

وقت التحليل
نوع الأنسولين

قبل الغذاء
الأنسولين سريع المفعول صباحا : Humilin R, Actrapid

قبل النوم
الأنسولين سريع المفعول مساءا

قبل المغرب
الأنسولين متوسط المفعول صباحا :Humilin N, Protaphane

قبل الإفطار
الأنسولين متوسط المفعول مساءا


يمكن التعرف على مدى فعالية انواع جد يد ة من الأنسولين:
وقت التحليل
نوع الأنسولين

قبل المغرب
الأنسولين سريع المفعول مساءا

قبل الإفطار
الأنسولين سريع المفعول صباحا , (Actrapid Insulin glargine (Lantus


الجدول التالي يبين العلاقة بين نسبة السكر بالدم ووقت تناول الأنسولين قبل الوجبات الغذائية:
وقت تناول الأنسولين
نسبة السكر ملجم/ دسل

بعد تناول الوجبة
أقل من 50

عند تناول الوجبة
50 ـ 75

15 دقيقة قبل الوجبة
76 ـ 120

30 دقيقة قبل الوجبة
121 ـ 180

45 دقيقة قبل الوجبة
أكثر من 180



ماهى الوسائل الحديثة لحقن الأنسولين؟

تطورت وسائل حقن الأنسولين كثيرا في الأعوام السابقة بهدف التخفيف من آلام الحقن وتقبل المرضى لاستمرار العلاج بصفة دائمة دون انقطاع وذلك عامل هام في رعاية مرضى السكري .

ويمكن حاليا لمرضى السكري حقن الأنسولين بعدة طرق وسنتناول فيما يلي توضيح مميزات كل طريقة منها كما وردت في توصيات الجمعية الأمريكية لداء السكري لعام 1998 م بهذا الشأن وبعض المراجع الأخرى .

1 . حُقن الأنسولين :
ويقصد بها الحًقن المتداولة وهي أكثر الوسائل استخداما لحقن الأنسولين ويوجد منها عبوات مختلفة ( 25, 0، 30, 0 ، 50 , 0 ، 1 مل )
بينما يكون طول الإبرة المستخدمة إما قصيرا ( 8 مم ) أو طويلا ( 7, 12 مم ) . ويجب عدم استخدام الإبرة القصيرة للمرضى البدينين لكون ذلك يؤثر على امتصاص الأنسولين ، بينما يفضل استعمال الإبر القصيرة بصفة خاصة للأطفال .

ويجب التنبيه على أنه لا يمكن استعمال نفس الإبرة لأكثر من شخص واحد تجنبا للإصابة بالأمراض المعدية مثل التهاب الكبد الوبائي .
ويمكن إعادة استخدام الحقنة لنفس الشخص ما دامت لم تفقد حدتها ولم تنثني ولم تلامس أي سطح آخر عدا الجلد .
وعند الرغبة في إعادة استخدام الإبرة فلابد من إحكام إغلاقها بالغطاء مرة أخرى وحفظها في مكان نظيف وفي درجة حرارة عادية أو في الثلاجة .
وربما كان من غير المستحسن مسح الإبرة بالكحول لأن ذلك قد يزيل طبقة السليكون التي تغطيها والتي تخفف من آلام الحقن .
كما يفضل للمريض إبلاغ الطبيب المعالج بالرغبة في إعادة استعمال الإبرة .

2 . أقلام الأنسولين :
وهي عبارة عن جهاز يشبه القلم توضع بداخله أنبوبة الأنسولين ويحقن الأنسولين عن طريق إبرة تكون غالبا دقيقة وقصيرة ( 8 0 مم ) وهي من أفضل الوسائل في حقن الأنسولين خاصة للمرضى الذين يتناولون عدة جرعات من الأنسولين يوميا .
ويوجد حاليا منها في الأسواق نوع سابق التعبئة وجاهز لحقن الأنسولين وهذا النوع خاصة يفيد كبار السن من المرضى الذين يعانون من ضعف في النظر حيث يمكنهم التعرف على نوع الأنسولين بلمس رأس القلم كما يمكنهم تحديد جرعة الأنسولين بسهولة .
ولا داعي لحفظ أقلام الأنسولين في الثلاجة ويمكن حملها عند التواجد خارج المنزل .
واستعمال هذه الأقلام يخفف كثيرا من آلام الحقن ويسهل من طريقة الحقن بدرجة كبيرة .
وهي الطريقة المفضلة للأطفال حاليا خاصة بعد توفر أقلام الأنسولين المعبئة سابقا بنسب مختلفة التركيز من الأنسولين متوسط وسريع المفعول .

3 . أقلام الحقن بدون إبرة :
وهذا النوع يضخ الأنسولين بتدفق دقيق عبر الجلد .
وربما يكون هذا النوع مفيدا للمرضى غير القادرين على استخدام الإبرة العادية بسبب ضعف النظر أو الذين لديهم خوف شديد من الإبرة .
ويمكن لمثل هذه الأنواع أن تضر بالجلد وسعرها مرتفع مقارنة بطرق الحقن الأخرى . ولا يجب اعتبارها كاختيار روتيني للاستعمال لمرضى السكري .
ويوجد من أقلام الأنسولين التي لا يستخدم فيها الإبرة نوعان رئيسان أحدهما يستخدم بصفة دائمة وفي هذا النوع يمكن التحكم في قوة الضغط المستعملة لدفع الأنسولين
والنوع الآخر لا يمكن التحكم فيه بذلك ويستعمل لمرة واحدة فقط .

4 . مضخات الأنسولين :
وهذه بدورها تنقسم إلى نوعين رئيسيين :
مضخات الأنسولين الخارجية .
مضخات الأنسولين المزروعة تحت الجلد .

النوع الأول هو الأكثر استخداما ويعتبر أفضل وسيلة لحقن الأنسولين خاصة لمرضى النوع الأول من داء السكري الذين يستعملون طريقة علاج الأنسولين المكثف لولا ارتفاع سعرها حاليا بالأسواق .

وللمضخة الخارجية عدة مميزات أهمها أن المريض يستخدم نوع الأنسولين قصير التأثير فقط مما يحد من كمية احتياجه اليومي من الأنسولين مع إمكانية برمجة المضخة لتأمين الاحتياج الأساسي من الأنسولين .
ويمكن للمريض الذي يستخدم المضخة الخارجية تناول جرعات الأنسولين قبل الوجبات بسهولة مع إجراء التعديل المناسب عليها .
كما يمكن برمجة إفراز الأنسولين عن طريق المضخة ليماثل التغيير الطبيعي في إفراز الأنسولين بمختلف ساعات اليوم . أهم عيوب استخدامها هو احتمال انخفاض نسبة السكر بالدم دون المعدل الطبيعي ، إلا أنه يمكن للمريض تجنب ذلك بسهولة .

النوع الثاني من المضخات قليل الاستخدام بسبب تواتر حدوث التخمجات الجلدية وانسداد الأنبوبة التي يحقن الأنسولين عن طريقها .


ماهى طرق العلاج بالأنسولين؟

يعتمد علاج مرضى النوع الأول من السكري على تناول كمية يومية من الأنسولين لتعويض النقص الموجود لديهم في إفراز الأنسولين من البنكرياس .
وتتراوح كمية الأنسولين التي يحتاجها المريض لتعويض ذلك النقص بين نصف وحدة إلى وحدة واحدة من الأنسولين لكل كجم من وزن الجسم ، بينما يزداد الاحتياج عند فترة البلوغ للذكور والإناث أو عند الإصابة بأمراض أخرى أو تحت وطأة الإجهاد النفسي الشديد .

وربما كان بالإمكان تعويض ذلك النقص في بداية الإصابة بجرعة واحدة من الأنسولين متوسط المفعول يوميا خاصة لدى الأطفال ، إلا أن جميع المرضى سوف يحتاجون بالضرورة بعد ذلك إلى جرعتين من الأنسولين يوميا من نوعي الأنسولين متوسط وسريع المفعول لتأمين احتياج الجسم من الأنسولين على مدى ساعات اليوم وتلك هي الطريقة التقليدية في علاج المرضى .

وقد تم حديثا تطبيق طريقة علاج الأنسولين المكثف على مجموعة كبيرة من المـــــرضى بهدف تحقيق السيطرة على نسبة السكر بالدم في الحـــــدود الطبيعية ( سيطرة ممتازة ) وبحيث تم إعطاء المرضى عدة جرعات من الأنسولين يوميا وذلك كما يلي :
ثلاث جرعات من الأنسولين سريع المفعول قبل الوجبات .
جرعة من الأنسولين متوسط المفعول عند النوم .

وقد تضمن البرنامج التثقيفي للمرضى تدريبهم على القيام بالتحليل المنزلي لسكر الدم وإجراء التغيير اللازم على جرعات الأنسولين السريع المفعول قبل الوجبات .

وبعد متابعة حالات المرضى لعدة سنوات تبين أن هناك انخفاضا ملموسا في نسبة تعرضهم أو إصابتهم بمضاعفات داء السكري المزمنة مثل اعتلال شبكية العين واعتلال الكلى والأعصاب .

ولذا فإنه ينصح باتباع هذه الطريقة في العلاج لجميع مرضى السكري من النوع الأول بعد سن البلوغ بعد توفر الشروط الطبية اللازمة ( ناقش الطبيب أو المثقف الصحي ) .


وقد تضمن البرنامج التثقيفي للمرضى تدريبهم على القيام بالتحليل المنزلي لسكر الدم وإجراء التغيير اللازم على جرعات الأنسولين السريع المفعول قبل الوجبات .

وبعد متابعة حالات المرضى لعدة سنوات تبين أن هناك انخفاضا ملموسا في نسبة تعرضهم أو إصابتهم بمضاعفات داء السكري المزمنة مثل اعتلال شبكية العين واعتلال الكلى والأعصاب .

ولذا فإنه ينصح بإتباع هذه الطريقة في العلاج لجميع مرضى السكري من النوع الأول بعد سن البلوغ بعد توفر الشروط الطبية اللازمة ( ناقش الطبيب أو المثقف الصحي )

بقلم الدكتور فيصل المحروس استشاري أمراض السكري
.
__________________\
http://www.md4aa.com/vb/showthread.php?t=814
صورة

مشاركات: 11247
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الاثنين مارس 31, 2014 6:56 am

كل الطب TM

الجزء السادس عشر :- اعتلال الكلى السكري "Diabetic Nephropathy"


اعتلال الكلى السكري

https://www.facebook.com/alltebfamily.n ... =1&theater


اعتلال الكلى السكري هو الاضطراب السريري الذي يؤثر في الكليتين عند المُصابين بالسكري ويتسبب في فقدان الكليتين قدرتها الوظيفية على ترشيح الدم والتخلص من فضلات الجسم .
__________________________

* يعتبر مرض السكري السبب الأول عالمياً لحالات الفشل الكلوي.

وتكمن خطورة هذا المرض في أن المريض قد يصل إلى حالة الفشل النهائي والحاجة إلى بدء الغسيل الكلوي من دون الشعور بأي ألم.
وقد تظهر بعض الأعراض كالإرهاق السريع من أقل مجهود والغثيان والقيء المستمر، ولكن غالبية المرضى يعتقد أن هذه الأعراض ليس لها علاقة بوظائف الكلى.
__________________________

* اهمية التشـخيــــــــص المـبــكـــــــــــر

التشخيص المبكر لهذه المشكلة أمر مهم جدااااا
المتابعة الجيدة والكشف الدوري على وظائف الكلى ومعدلات الزلال بالبول، تلعب دوراً مهماً في الحد من خطورة المرض.

حيث أثبتت الدراسات أن البدء بتنظيم معدلات السكر واستخدام بعض الأدوية، التي ثبت أنها تحد من تأثر الكلى بمرض السكري، تعمل على حماية الكلى من خلال تنظيم معدلات الزلال البولي وضغط الدم.

أما إذا لم يتم الكشف المبكر عن تأثر الكلى، فإن نسبة كبيرة من مرضى السكري يتعرضون لقصور بوظائف الكلى، وقد يصلون إلى مرحلة الفشل النهائي والحاجة إلى عملية الغسل الكلوي.

من هنا، تأتي أهمية التوعية بهذه المشكلة وأسبابها خاصة الأسباب التي يمكن منعها والسيطرة عليها كمرض السكري.
ويأتي دور الطبيب للتنبيه على هذه المشكلة وكيفية الوقاية منها.
____________________________

* لماذا يؤثر السكر في الكليتين؟

تعمل الكليتان كمصفاة مكونة من مجموعة من وحدات التصفية التي تصفي الدم من السموم والفضلات.
ويدخل الدم إلى الكليتين عبر أوعية دموية صغيرة تسمى بالأنابيب الشعرية التي تصاب بالانسداد
وبذلك لا يتم تصفية الدم بشكل صحيح وتصبح راشحة فتفقد منها البروتينات، التي يجب أن تبقى بالدم، وتذهب إلى البول مما ينتج عنه الزلال البولي الصفري (Microalbuminuria)، الذي قد يتدرج إلى مرحلة عجز الكلية النهائي.
___________________________

* كيف يتم الكشف عن الزلال البولي الصفري؟ ومتى يجب الكشف عنه؟

عند مرضى السكري - النوع الثاني، يجب فحص البول للتحقق من وجود الزلال الصفري بمجرد اكتشاف مرض السكري.

أما عند مرضى النوع الأول، فيتم فحص البول للزلال الصفري بعد التشخيص بخمس سنوات ويجب أن يتكرر مرة سنوياً.

والطريقة الصحيحة المفضلة لتجميع البول لفحصه من أجل الزلال، يكون عند أول بول في الصباح لتفادي الخطأ الناتج عن اختلاف كمية الزلال البولي. ويجب تجميع البول وفحصه مرة أخرى خلال 3 - 6 أشهر للتشخيص النهائي للمرض و عندها يجب القيام بفحص وظائف الكلى وقياس مستوى الكولسترول بالدم.
____________________________

* كيف يتم علاج اعتلال الكلى السكري؟

- ينصح باستعمال علاج مثبطات أيس (ace-inhibitors)، التي تقلل تضرر الكلية وتقل كمية الزلال (البروتينات)، التي تترشح من الدم إلى البول إلى حد كبير.
- التقليل من الملح (الصوديوم) وكذلك التقليل من البروتينات الحيوانية حسب نصائح وإشراف الطبيب المعالج وإخصائي التغذية.
____________________________
* الوقاية من الاعتلال الكلوي

- احرص على التحكم الجيد في السكر (معدل سكر تراكمي أقل من 7% )
- المحافظة على ضغط الدم (130/80 ملم زئبق )
- المحافظة على نسبة كولسترول ضار (LDL) أقل من 100 ملغم/ديسيلتر
- متابعة تحليل البول للتشخيص المبكر لزيادة فقد الزلال فى البول
في حالة الاكتشاف المبكر (بواسطة تحليل خاص للبول) تعاطى مجموعة دواء مثبطات أيس (ace-inhibitos)
____________________________
وبكده نكون اكلمنا عن اهم واغلب مضاعفات السكرى
تابعونــــــا : مزيد من المواضيع على نفس الرابط
#
صورة

مشاركات: 11247
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الاثنين مارس 31, 2014 5:50 pm

الجزء العشرون :-عــــــــلاج مــــرض الســـكـــرى
_____________________________________
- المعرفة بالمرض
- المتابعة المستمرة للسكر
- النظام الغذائى
- الرياضة
- الادوية
* الأنـــــســـولــيــن Insulin
المرضى من النوع الأول يحتاجون الأنسولين منذ البداية , و من النوع الثاني غالباً يحتاجون الأنسولين بعد فترة من الإصابة بمرض السكري.
*الــحــبــوب الــمضــادة للــســكــري Oral Hypoglycemics
تُستعمل الحبوب لعلاج مرض السكري من النوع الثاني , و يمكن استعمالها مع الأنسولين للتوصل إلى سيطرة أفضل على مستوى السكر في الدم, و هي أنواع تختلف بطريقة عملها .
___________________
* أهـــداف عــلاج مــرض الــســكــري Goals :
1- إن السيطرة التامة على مستوى السكر في الدم تقلل من خطر الإصابة بإعتلال الشبكية و الكلى و الأعصاب السكري بنسبة 50 - 75 % .
2- تكون نسبة الهيموجلوبين السكري في الدم اقل من
HBA 1C Glycosylated Haemoglobin 7.2%.
3- تكون
- نسبة السكر الصائم ( قبل الوجبات ) 80 – 120 مجم %
- نسبة السكر بعد الوجبة بساعتين 140 – 180 مجم %
- نسبة السكر قبل النوم : 100 – 140 مجم%
4- إن الإعتناء الشخصي بقياس نسبة السكر في المنزل بإنتظام , و التوعية التغذوية للمريض من أهم عوامل السيطرة على السكر في الدم و الحد من المضاغفات.
__________________

صورة

https://www.facebook.com/alltebfamily.n ... =1&theater
صورة

مشاركات: 11247
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الاثنين مارس 31, 2014 5:50 pm

الجزء العشرون :-عــــــــلاج مــــرض الســـكـــرى
_____________________________________
- المعرفة بالمرض
- المتابعة المستمرة للسكر
- النظام الغذائى
- الرياضة
- الادوية
* الأنـــــســـولــيــن Insulin
المرضى من النوع الأول يحتاجون الأنسولين منذ البداية , و من النوع الثاني غالباً يحتاجون الأنسولين بعد فترة من الإصابة بمرض السكري.
*الــحــبــوب الــمضــادة للــســكــري Oral Hypoglycemics
تُستعمل الحبوب لعلاج مرض السكري من النوع الثاني , و يمكن استعمالها مع الأنسولين للتوصل إلى سيطرة أفضل على مستوى السكر في الدم, و هي أنواع تختلف بطريقة عملها .
___________________
* أهـــداف عــلاج مــرض الــســكــري Goals :
1- إن السيطرة التامة على مستوى السكر في الدم تقلل من خطر الإصابة بإعتلال الشبكية و الكلى و الأعصاب السكري بنسبة 50 - 75 % .
2- تكون نسبة الهيموجلوبين السكري في الدم اقل من
HBA 1C Glycosylated Haemoglobin 7.2%.
3- تكون
- نسبة السكر الصائم ( قبل الوجبات ) 80 – 120 مجم %
- نسبة السكر بعد الوجبة بساعتين 140 – 180 مجم %
- نسبة السكر قبل النوم : 100 – 140 مجم%
4- إن الإعتناء الشخصي بقياس نسبة السكر في المنزل بإنتظام , و التوعية التغذوية للمريض من أهم عوامل السيطرة على السكر في الدم و الحد من المضاغفات.
__________________

صورة

https://www.facebook.com/alltebfamily.n ... =1&theater
صورة

مشاركات: 11247
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » السبت إبريل 05, 2014 10:35 pm

treatment of Diabetes Dr. Osama Mahmoud...
http://www.4shared.com/office/ukwYTBV3c ... Osama.html
صورة

مشاركات: 11247
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الاثنين إبريل 07, 2014 5:40 pm

الــحــبــوب الــمضــادة للــســكــري

_______________________________________________

من هم المرضى الذين يستخدمون الحبوب المضادة للسكرى ؟

تُستعمل الحبوب لعلاج مرض السكري من النوع الثاني فقط

________________________________________
1) مجموعة سلفونيلوريا الجيل الثاني Sulfonylurea
تعمل العقاقير من خلال تحفيز خلايا بيتا في البنكرياس لإنتاج المزيد من الأنسولين. لذلك يجب أن يكون البنكرياس قادراً على إنتاج بعض الأنسولين بنفسه.
____________
تنطوي السلفونيلوريا على الأدوية التالية (الجيل الثاني):
● جليبوريد Glyburide أو جليبينكلاميد (Glibenclamide)
الأسماء التجارية: (DiaBeta / Euglocon / Daonil / Micronase / PresTab / Glynase)
● جليميبيريد Glimepiride
الاسم التجاري: (Amaryl)
● جليبيزايد Glipizide
الاسم التجاري Glucotrol
● جلكلازايد (Gliclazide)
الاسم التجاري: دايميكرون Dimicron
____________
التأثيرات الجانبية المحتملة
هبوط السكر في الدم؛ زيادة الوزن، الغثيان، الطفح الجلدي
____________
تحذيرات
1- إن القيام بأي شيء يخفض سكر دمك بعد تناول السلفونيلوريا، مثل حذف وجبة طعام أو ممارسة التمارين أكثر من المعتاد، قد يفضي إلى نقص سكر الدم.
2- أن تناول الكحول أو بعض العقاقير مع السلفونيلوريا، بما في ذلك مزيلات الاحتقان، تفضي أيضاً إلى نقص سكر الدم من خلال تعزيز تأثيرات الدواء.
3- يمكن لأدوية مثل السترويد وحاصرات بيتا والنياسين وعقار حبّ الشباب ريتين A أن تخفض فاعلية السلفونيلوريا.
لذلك تحدث إلى طبيبك قبل تناول أي دواء شائع أو موصوف.
__________________________________________
2) مجموعة المجليتينيد Meglitinides
الاسم العلمي Repaglinide
الاسم التجاري Prandin, Gluconor ,Novonorm ,Diarol
هذه الأدوية تدفع البنكرياس إلى إطلاق الأنسولين على نحو سريع، وإنما قصير الأمد.
وبما أنها تعمل بسرعة وتتضاءل تأثيراتها بسرعة، يتم تناول هذه الأدوية مع الوجبات، ليبدأ مفعولها بعد فترة وجيزة، حين يكون سكر دمك في أعلى مستوى له.
___________
التأثيرات الجانبية المحتملة
تماماً مثل السلفونيلوريا، يمكن أن تسبب المجليتينيد نقص سكر الدم. إلا أنها تحفز إنتاج الأنسولين فقط إذا كان مستوى السكر مرتفعاً في دمك، ويتضاءل بالتالي خطر نقص سكر الدم.
___________
تحذيرات
إحذر التفاعلات المحتملة للعقاقير إذا كنت تتناول أدوية أخرى أو تستعمل الكحول.
_________________________________________
3) مجموعة بجوانايدز Biguanides
الاسم العلمي: الميتفورمين Metformin
الاسم التجاري: جلوكوفاج Glucophage
1- تحسّن البيجوانيدز استجابة جسمك للأنسولين
2- تخفض مقاومة الأنسولين
فبين الوجبات، يطلق كبدك السكر المخزن في دورتك الدموية. وتكون هذه العملية مبالغة غالباً عند المصابين بالنوع 2 من داء السكر. إلا أن البيجوانيد تخفض مقدار السكر الذي يطلقه كبدك أثناء الامتناع عن الطعام. نتيجة ذلك، تحتاج إلى أنسولين أقل لنقل السكر من دمك إلى خلاياك الفردية.
3- ثمة فائدة مهمة للميتفورمين Metformin (جلوكوفيج) تتجلى في ارتباطه بنقص الوزن . لهذا السبب، يتم وصفه غالباً للمصابين بالنوع 2 من داء السكر الذين يعانون من الوزن الزائد.
4- قد يخفض هذا العقار قليلاً دهون الدم – أي الكولسترول والتريجليسريد – التي تميل لأن تكون أعلى من المعتاد عند المصابين بالنوع 2 من داء السكر
___________
التأثيرات الجانبية المحتملة
● انتفاخ أو انزعاج أو ألم في البطن.
● فقدان الشهية.
● غازات أو إسهال.
● غثيان أو تقيؤ.
● طفح جلدي.
تحدث هذه التأثيرات عموماً خلال الأسابيع القليلة الأولى من تناول الدواء وتتضاءل مع الوقت. ويتضاءل احتمال حدوثها إذا تناولت الدواء مع الطعام
___________
موانع الاستعمال
فرط الحساسية للميتفورمين او لأي مكون آخر من مكونات الدواء.
أمراض الكلى
___________
تحذيرات
1- الحُماضٌ اللاكتيكِيّ: على الرغم من أن حصوله نادر إلا أنه من أخطر التفاعلات الناتجة عن استخدام الميتفورمين.
الفئات الأكثر عرضة لتطويرالحُماضٌ اللاكتيكِيّ هي:
مرضى الكبد ، مرضى الكلى، حالات فشل القلب الاحتقاني (خاصة الحاد), العدوى الشديدة , الجفاف.
2- يفضل تجنب استخدام الميتفورمين في كبار السن (>80 سنة) إلا إذا كانت وظائف الكلى طبيعية.
3- إذا كنت تتناول دواء السيمتيدين لالتهاب المعدة والأمعاء، يجب خفض جرعتك من الميتفورمين فالسيميتدين قد يعيق قدرة الكليتين على تخليص جسمك من الميتفورمين
4- من المهم أيضاً التوقف عن تناول الميتفورمين قبل الخضوع لأي إجراء ينطوي على استعمال صباغ عبر الوريد فى تقنيات التصوير
_________________________________________
4) قامعات ألفا – جلوكوسيداز Alpha-glucosidase inhibitor
دواءان ينتميان إلى هذه الفئة: الأكاربوز (acarbose) والميغليتول (Glyset)
تعمل على حصر مفعول الأنزيمات في الجهاز الهضمي التي تحوّل الكربوهيدرات إلى سكر، مما يؤخر هضم الكربوهيدرات. هكذا، يتم امتصاص السكر في دورتك الدموية على نحو أبطأ من المعتاد، مما يحدّ من الارتفاع السريع لسكر الدم الذي يحصل عادة مباشرة بعد تناول وجبة الطعام.
يمكنك تناول هذين الدواءين مع كل وجبة طعام. وبما أن هذه العقاقير غير فعالة بقدر السلفونيلوريا أو الميتفورمين في السيطرة على مستويات سكر دم الصوم، يتم وصفها مبدئياً إذا وصل سكر دمك إلى أعلى مستوياته مباشرة بعد تناول الوجبات (ارتفاعات بعد الطعام).
___________
التاثيرات الجانبية المحتملة
تعتبر قامعات جلوكوسيداز ألفا آمنة وفعالة جداً. لكنها تسبب تأثيرات جانبية في المعدة والأمعاء يمكن أن تكون مزعجة، بما في ذلك انتفاخ أو انزعاج في البطن، أو غازات أو إسهال. تحدث هذه التأثيرات عادة خلال الأسابيع القليلة الأولى من تناول الدواء وتتضاءل مع الوقت
__________
تحذيرات
يجب مراقبة نقص السكر في الدم
خاصة عند تناول هذه الأدوية السلفونيلوريا أو الأنسولين، يزداد خطر تعرضك لنقص سكر الدم. وإذا عانيت فعلاً من نقص سكر الدم، إشرب الحليب أو استعمل أقراص الجلوكوز لمعالجة المشكلة. لكن لا تستعمل سكر المائدة أو عصير الفاكهة لأن قامعات جلوكوسيداز ألفا تعيق امتصاص هذه الأنواع من السكر.
نظراً للتأثيرات الجانبية المحتملة في الجهاز الهضمي، لا يجدر بك تناوله فى الحالات الاتية
● الحُماضٌ الكيتونِيٌّ السُكَّرِيّ
● تشمع الكبد
● مرض التهاب الأمعاء
● تقرح القولون
● اضطرابات معوية في الهضم أو الامتصاص
● الإنسداد المعوي الكامل أو الجزئي
___________________________________________
5)مجموعة الثيازولدينديونز Thiazolidinediones
الاسم العلمي Pioglitazone ,Rosiglitazone
1- يحسن مستوى الجلوكوز عن طريق تحسين استجابة الخلايا للإنسولين ، من غير زيادة إفراز البنكرياس للإنسولين
2- تمنع الثيازوليدينديون كبدك من الإفراط في إنتاج الغلوكوز. وثمة فائدة 3- خفض الترايجليسريد.
___________
التأثيرات الجانبية المحتملة
التورم وزيادة الوزن والتعب ,فشل القلب ,مشاكل الأسنان , ألم العضلات , صداع , إجهاد
وثمة تأثير جانبي نادر وإنما خطير للثيازوليدينديون ألا وهو إصابة الكبد.
__________
تحذيرات
1- يمكن أن تسبب أو تفاقم قُصُورُ القلْبِ الاحْتِقانِي في بعض المرضى. يتم وقف أو خفض الجرعة إذا ظهرت أعراض فشل القلب
2- قبل تناوله يجري لك الطبيب تحاليل لتقييم صحة كبدك. وفحص الكبد مرة كل شهرين خلال العام الأول من العلاج.
3- اذا كنت تتناولين حبوب منع الحمل، فإن الثيازوليدينديون تجعل حبوب منع الحمل أقل فاعلية.
_________________________________________
متى يلجأ طبيبك الى الانسولين ؟
● كان مستوى سكر دمك بعد الصوم مرتفعاً جداً – أكثر من 300 ملغ من الجلوكوز في كل عُشر ليتر من الدم – وتكشف عن مستوى عالٍ من الكيتونات في بولك.
● لديك مستوى عالٍ من سكر الدم بعد الصوم وتعاني من عوارض داء السكر.
● تعانين من داء سكر الحمل الذي لا يمكن السيطرة عليه.
_________________________________________
هل تساعد العلاجات العشبية على معالجة النوع 2 من داء السكر؟
تحذر الجمعية الأميركية لداء السكر من استعمال هذه العلاجات نظراً لوجود عدد ضئيل من الأبحاث تثبت فاعلية هذه العلاجات وأمانها.
________________
https://www.facebook.com/alltebfamily.n ... 57689459:0
صورة

مشاركات: 11247
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الخميس إبريل 10, 2014 6:57 am

الــحــبــوب الــمضــادة للــســكــري

_______________________________________________
من هم المرضى الذين يستخدمون الحبوب المضادة للسكرى ؟

تُستعمل الحبوب لعلاج مرض السكري من النوع الثاني فقط
________________________________________

1) مجموعة سلفونيلوريا الجيل الثاني Sulfonylurea

تعمل العقاقير من خلال تحفيز خلايا بيتا في البنكرياس لإنتاج المزيد من الأنسولين. لذلك يجب أن يكون البنكرياس قادراً على إنتاج بعض الأنسولين بنفسه.
____________
تنطوي السلفونيلوريا على الأدوية التالية (الجيل الثاني):

● جليبوريد Glyburide أو جليبينكلاميد (Glibenclamide)
الأسماء التجارية: (DiaBeta / Euglocon / Daonil / Micronase / PresTab / Glynase)
● جليميبيريد Glimepiride
الاسم التجاري: (Amaryl)
● جليبيزايد Glipizide
الاسم التجاري Glucotrol
● جلكلازايد (Gliclazide)
الاسم التجاري: دايميكرون Dimicron
____________
التأثيرات الجانبية المحتملة

هبوط السكر في الدم؛ زيادة الوزن، الغثيان، الطفح الجلدي
____________
تحذيرات

1- إن القيام بأي شيء يخفض سكر دمك بعد تناول السلفونيلوريا، مثل حذف وجبة طعام أو ممارسة التمارين أكثر من المعتاد، قد يفضي إلى نقص سكر الدم.
2- أن تناول الكحول أو بعض العقاقير مع السلفونيلوريا، بما في ذلك مزيلات الاحتقان، تفضي أيضاً إلى نقص سكر الدم من خلال تعزيز تأثيرات الدواء.
3- يمكن لأدوية مثل السترويد وحاصرات بيتا والنياسين وعقار حبّ الشباب ريتين A أن تخفض فاعلية السلفونيلوريا.
لذلك تحدث إلى طبيبك قبل تناول أي دواء شائع أو موصوف.
__________________________________________

2) مجموعة المجليتينيد Meglitinides

الاسم العلمي Repaglinide
الاسم التجاري Prandin, Gluconor ,Novonorm ,Diarol

هذه الأدوية تدفع البنكرياس إلى إطلاق الأنسولين على نحو سريع، وإنما قصير الأمد.
وبما أنها تعمل بسرعة وتتضاءل تأثيراتها بسرعة، يتم تناول هذه الأدوية مع الوجبات، ليبدأ مفعولها بعد فترة وجيزة، حين يكون سكر دمك في أعلى مستوى له.
___________
التأثيرات الجانبية المحتملة

تماماً مثل السلفونيلوريا، يمكن أن تسبب المجليتينيد نقص سكر الدم. إلا أنها تحفز إنتاج الأنسولين فقط إذا كان مستوى السكر مرتفعاً في دمك، ويتضاءل بالتالي خطر نقص سكر الدم.
___________
تحذيرات
إحذر التفاعلات المحتملة للعقاقير إذا كنت تتناول أدوية أخرى أو تستعمل الكحول.
_________________________________________

3) مجموعة بجوانايدز Biguanides

الاسم العلمي: الميتفورمين Metformin
الاسم التجاري: جلوكوفاج Glucophage

1- تحسّن البيجوانيدز استجابة جسمك للأنسولين
2- تخفض مقاومة الأنسولين
فبين الوجبات، يطلق كبدك السكر المخزن في دورتك الدموية. وتكون هذه العملية مبالغة غالباً عند المصابين بالنوع 2 من داء السكر. إلا أن البيجوانيد تخفض مقدار السكر الذي يطلقه كبدك أثناء الامتناع عن الطعام. نتيجة ذلك، تحتاج إلى أنسولين أقل لنقل السكر من دمك إلى خلاياك الفردية.

3- ثمة فائدة مهمة للميتفورمين Metformin (جلوكوفيج) تتجلى في ارتباطه بنقص الوزن . لهذا السبب، يتم وصفه غالباً للمصابين بالنوع 2 من داء السكر الذين يعانون من الوزن الزائد.
4- قد يخفض هذا العقار قليلاً دهون الدم – أي الكولسترول والتريجليسريد – التي تميل لأن تكون أعلى من المعتاد عند المصابين بالنوع 2 من داء السكر
___________
التأثيرات الجانبية المحتملة

● انتفاخ أو انزعاج أو ألم في البطن.
● فقدان الشهية.
● غازات أو إسهال.
● غثيان أو تقيؤ.
● طفح جلدي.
تحدث هذه التأثيرات عموماً خلال الأسابيع القليلة الأولى من تناول الدواء وتتضاءل مع الوقت. ويتضاءل احتمال حدوثها إذا تناولت الدواء مع الطعام
___________
موانع الاستعمال
فرط الحساسية للميتفورمين او لأي مكون آخر من مكونات الدواء.
أمراض الكلى
___________
تحذيرات

1- الحُماضٌ اللاكتيكِيّ: على الرغم من أن حصوله نادر إلا أنه من أخطر التفاعلات الناتجة عن استخدام الميتفورمين.
الفئات الأكثر عرضة لتطويرالحُماضٌ اللاكتيكِيّ هي:
مرضى الكبد ، مرضى الكلى، حالات فشل القلب الاحتقاني (خاصة الحاد), العدوى الشديدة , الجفاف.
2- يفضل تجنب استخدام الميتفورمين في كبار السن (>80 سنة) إلا إذا كانت وظائف الكلى طبيعية.
3- إذا كنت تتناول دواء السيمتيدين لالتهاب المعدة والأمعاء، يجب خفض جرعتك من الميتفورمين فالسيميتدين قد يعيق قدرة الكليتين على تخليص جسمك من الميتفورمين
4- من المهم أيضاً التوقف عن تناول الميتفورمين قبل الخضوع لأي إجراء ينطوي على استعمال صباغ عبر الوريد فى تقنيات التصوير
_________________________________________

4) قامعات ألفا – جلوكوسيداز Alpha-glucosidase inhibitor

دواءان ينتميان إلى هذه الفئة: الأكاربوز (acarbose) والميغليتول (Glyset)

تعمل على حصر مفعول الأنزيمات في الجهاز الهضمي التي تحوّل الكربوهيدرات إلى سكر، مما يؤخر هضم الكربوهيدرات. هكذا، يتم امتصاص السكر في دورتك الدموية على نحو أبطأ من المعتاد، مما يحدّ من الارتفاع السريع لسكر الدم الذي يحصل عادة مباشرة بعد تناول وجبة الطعام.

يمكنك تناول هذين الدواءين مع كل وجبة طعام. وبما أن هذه العقاقير غير فعالة بقدر السلفونيلوريا أو الميتفورمين في السيطرة على مستويات سكر دم الصوم، يتم وصفها مبدئياً إذا وصل سكر دمك إلى أعلى مستوياته مباشرة بعد تناول الوجبات (ارتفاعات بعد الطعام).
___________
التاثيرات الجانبية المحتملة

تعتبر قامعات جلوكوسيداز ألفا آمنة وفعالة جداً. لكنها تسبب تأثيرات جانبية في المعدة والأمعاء يمكن أن تكون مزعجة، بما في ذلك انتفاخ أو انزعاج في البطن، أو غازات أو إسهال. تحدث هذه التأثيرات عادة خلال الأسابيع القليلة الأولى من تناول الدواء وتتضاءل مع الوقت
__________
تحذيرات

يجب مراقبة نقص السكر في الدم
خاصة عند تناول هذه الأدوية السلفونيلوريا أو الأنسولين، يزداد خطر تعرضك لنقص سكر الدم. وإذا عانيت فعلاً من نقص سكر الدم، إشرب الحليب أو استعمل أقراص الجلوكوز لمعالجة المشكلة. لكن لا تستعمل سكر المائدة أو عصير الفاكهة لأن قامعات جلوكوسيداز ألفا تعيق امتصاص هذه الأنواع من السكر.

نظراً للتأثيرات الجانبية المحتملة في الجهاز الهضمي، لا يجدر بك تناوله فى الحالات الاتية
● الحُماضٌ الكيتونِيٌّ السُكَّرِيّ
● تشمع الكبد
● مرض التهاب الأمعاء
● تقرح القولون
● اضطرابات معوية في الهضم أو الامتصاص
● الإنسداد المعوي الكامل أو الجزئي
___________________________________________

5)مجموعة الثيازولدينديونز Thiazolidinediones

الاسم العلمي Pioglitazone ,Rosiglitazone

1- يحسن مستوى الجلوكوز عن طريق تحسين استجابة الخلايا للإنسولين ، من غير زيادة إفراز البنكرياس للإنسولين
2- تمنع الثيازوليدينديون كبدك من الإفراط في إنتاج الغلوكوز. وثمة فائدة 3- خفض الترايجليسريد.
___________
التأثيرات الجانبية المحتملة

التورم وزيادة الوزن والتعب ,فشل القلب ,مشاكل الأسنان , ألم العضلات , صداع , إجهاد
وثمة تأثير جانبي نادر وإنما خطير للثيازوليدينديون ألا وهو إصابة الكبد.
__________
تحذيرات
1- يمكن أن تسبب أو تفاقم قُصُورُ القلْبِ الاحْتِقانِي في بعض المرضى. يتم وقف أو خفض الجرعة إذا ظهرت أعراض فشل القلب
2- قبل تناوله يجري لك الطبيب تحاليل لتقييم صحة كبدك. وفحص الكبد مرة كل شهرين خلال العام الأول من العلاج.
3- اذا كنت تتناولين حبوب منع الحمل، فإن الثيازوليدينديون تجعل حبوب منع الحمل أقل فاعلية.
_________________________________________

متى يلجأ طبيبك الى الانسولين ؟

● كان مستوى سكر دمك بعد الصوم مرتفعاً جداً – أكثر من 300 ملغ من الجلوكوز في كل عُشر ليتر من الدم – وتكشف عن مستوى عالٍ من الكيتونات في بولك.
● لديك مستوى عالٍ من سكر الدم بعد الصوم وتعاني من عوارض داء السكر.
● تعانين من داء سكر الحمل الذي لا يمكن السيطرة عليه.
_________________________________________
هل تساعد العلاجات العشبية على معالجة النوع 2 من داء السكر؟

تحذر الجمعية الأميركية لداء السكر من استعمال هذه العلاجات نظراً لوجود عدد ضئيل من الأبحاث تثبت فاعلية هذه العلاجات وأمانها.

________________
https://www.facebook.com/alltebfamily.n ... =1&theater
صورة

مشاركات: 11247
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: Diabetes Health Center

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الخميس إبريل 10, 2014 7:11 am

صورة

السابقالتالي

العودة إلى medicine

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر

cron