منبع الفوائد - فضل , نفحات ومعانى

مشاركات: 11469
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: منبع الفوائد - فضل , نفحات ومعانى

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الخميس نوفمبر 13, 2014 5:49 pm

حكم يوسفية
اقرؤها بتمعن


أراد إخوة سيدنا يوسف أن يقتلوه ( فلم يمت ) !!

ثم أرادوا أن يمحى أثره
( فارتفع شأنه ) !!

ثم بيع ليكون مملوكا
( فأصبح ملكا ) !!

ثم أرادوا أن يمحو محبته من قلب أبيه ( فازدادت ) !!

( فلا تقلق من تدابير البشر فإرادة الله فوق إرادة الكل )

عندما كان يُوسف في السجن، كان يوسف الأحسن بشهادتهم
" إنا نراك مِن المُحسنين "
لكن الله أخرجَهم قبله !!

وظلّ هو -رغم كل مميزاته - بعدهم في السجن بضعَ سنين!

(الأول خرج ليُصبح خادماً)، (والثاني خرج ليقتل)،
(ويوسف انتظر كثيراً) !!
لكنه.. خرج ليصبح "عزيز مصر"، ليلاقي والديه، وليفرح حد الاكتفاء ..

 إلى كل أحلامنا المتأخرة : "تزيني أكثر ، فإن لكِ فأل يوسف"

إلى كل الرائعين الذين تتأخر أمانيهم عن كل من يحيط بهم بضع سنين ،لا بأس ..

دائماً ما يبقى إعلان المركز الأول ..ﻵخر الحفل !!

إذا سبقك من هم معك، فاعرف أن ما ستحصل عليه .. أكبر مما تتصور ؟؟؟

تأكد أن الله لا ينسى ..وأن الله لا يضيع أجر المحسنين (فكن منهم)

لمّا قال يعقوب:
(وَأَخَافُ أَن يَأكُلَهُ الذِّئْبُ)
اختفى يوسف، وأصيب هو بالعمى،
لأنه عليه السلام قدم احتمال السوء،
أما حين قال:
(وَأُفَوِّضُ أَمْرِىٓ إِلَى الله)
عاد بنيامين، ويوسف، وعيناه !

 اللهم اني فوضت امري إليك.

‏​‏​قال أحد العلماء: إني أدعو الله في حاجة..
فإذا أعطاني إياها فرحت ُ(مرة)
وإذأ لم يعطني إياها.. فرحتُ (عشر مرات)
لأن الأولى: "إختياري" .. والثانية: "اختيار الله" علام الغيوب.

 جميلة هي الثقة بـربّ العباد
{والله يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ }

إجابة كافية شافية لـ: "لماذا يحدث ذلك لي ؟!"

 خروج بعض الناس من حياتك؛ او دخولهم اليها "رحمة من الله"، لا تدركها إلا مع الوقت.
الأعوام تغير الكثير، إنها تُبدل تضاريس الجبال فكيف لا تبدل شخصيات البشر !
ً
 لو علمنا كيف نغرق في الأجر بعد المحن لما تمنينا سرعة الفرج.

 لم يأخذ منّا إلا لِيعطينا؛ فاستقبلوُآ الأقدار بـ "الحمدلله"

غفر الله لي ولكم ولصاحب هذه الخاطرة الجميلة .

انشروها... لعلها تشفي صدور مَن يحتاجون دررها ؛ لينتفعوا بها
صورة

مشاركات: 11469
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: منبع الفوائد - فضل , نفحات ومعانى

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الخميس نوفمبر 13, 2014 10:27 pm

قال ابن عثيمين رحمه الله:

من انتظرالفرج أثيب على ذلك الإنتظار
لأن انتظارالفرج حسن ظن بالله
وحسن الظن بالله عمل صالح يثاب عليه الإنسان..

ﻳﺎ ﺷﺎﻛﻴﺎ ً ﻫﻢ اﻟﺤﻴﺎة وﺿﻴﻘﻬﺎ
أﺑﺸﺮ ْ .. ﻓﺮﺑﻚ ﻗﺪ أﺑﺎن اﻟﻤﻨﻬﺠﺎ
ﻣﻦ ﻳﺘﻖ ِ اﻟﺮﺣﻤﻦ َ ﺟَﻞ ّ ﺟﻼله
ﻳﺠﻌﻞ ْ ﻟﻪ ﻣﻦ ﻛﻞ ﺿﻴﻖ ٍ ﻣﺨﺮﺟﺎ"
صورة

مشاركات: 11469
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: منبع الفوائد - فضل , نفحات ومعانى

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الخميس نوفمبر 13, 2014 10:30 pm

من جميل كلام الشافعي -رحمه الله: " إذا تخلى الناس عنك في كرب فأعلم أن الله يريد أن يتولى أمرك ، وكفى بالله وكيلاً "
كم تُفرحنا كلمة (من عيوني)
اذا أتتنا ممن نحبهم فما بالك لو قالها لك ربك ؟
(واصبر لحكم ربك فإنك بأعيننا)

جمال هذه الآية لا يوصف .
صورة

مشاركات: 11469
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: منبع الفوائد - فضل , نفحات ومعانى

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الجمعة نوفمبر 14, 2014 10:46 am

ﺳﺄﻝ ﺃﺣﺪﻫﻢ ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﺒﺎﺏ :

ﻣﺎ ﺃﻋﻈﻢ ﻧﻌﻤﺔ ﺃﻧﻌﻤﻬﺎ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﺰ ﻭﺟﻞّ ﻋﻠﻴﻜﻢ؟
ﻓﻘﺎﻝ ﺃﺣﺪﻫﻢ : ﺍﻟﺼﺤﺔ،
ﻭﺍﻵﺧﺮ : ﺍﻟﻤﺎﻝ
ﻭﺛﺎﻟﺚ :ﺍﻟﺒﺼﺮ ﻭﻏﻴﺮ ﺫﻟﻚ،

ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﻗﺎﻝ ﺃﺻﻐﺮﻫﻢ :

ﺃﻋﻈﻢ ﻧﻌﻤﺔ ﺃﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﻫﻮ ﺍﻟﻠﻪ، ﺃﻥ ﺭﺑﻲ ﻫﻮ ﺍﻟﻠﻪ،
ﻓﻮﺍﻟﻠﻪ ﻟﻮ ﻏﻴﺮ ﺭﺑﻲ ﺭﺁﻧﻲ ﻋﻠﻰ ﻣﺎ ﺃﻧﺎ ﻋﻠﻴﻪ ﻣﻦ ﻣﻌﺎﺻﻲ ﻟﻤﺰﻗﻨﻲ،
ﻓﻠﻮ ﺃﻧﻲ ﻋﺼﻴﺖ ﺃﺑﻲ ﻭﺃﻣﻲ ﻓﻲ ﺃﺷﻴﺎﺀ ﺃﻋﻄﻮﻧﻲ ﺇﻳﺎﻫﺎ ﻷﺧﺬﻭﻫﺎ ﻣﻨﻲ ﻭﺣﺮﻣﻮﻧﻲ ﺇﻳﺎﻫﺎ ﻭﻫﻤﺎ ﺃﺑﻲ ﻭﺃﻣﻲ، ﻭﻟﻜﻨﻪ ﺭﺑﻲ ﺍﻟﺮﺣﻴﻢ ﺍﻟﺤﻠﻴﻢ ﺍﻟﻠﻄﻴﻒ ،
ﻧﻌﻤﻪ ﺗﻐﺮﻗﻨﻲ ﻣﻦ ﺃﻋﻠﻰ ﺭﺃﺳﻲ ﺇﻟﻰ ﺃﺧﻤﺺ ﻗﺪﻣﻲ ﻭﺃﻋﺼﻴﻪ ﺑﻬﺎ،
ﺃﻋﻄﺎﻧﻲ ﺍﻟﺒﺼﺮ ﻭﺣﺮﻡ ﻏﻴﺮﻱ ﻓﺄﻧﻈﺮ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺤﺮﺍﻡ،
ﺃﻋﻄﺎﻧﻲ ﺍﻟﻠﺴﺎﻥ ﻭﻧﻌﻤﺔ ﺍﻟﻜﻼﻡ ﻭﺣﺮﻡ ﻏﻴﺮﻱ ﻭﺃﻧﺎ ﺃﺗﻜﻠﻢ ﻓﻲ ﻣﺎ ﻻ ﻳﺮﺿﻴﻪ ﻋﻨﻲ،
ﺃﻋﻄﺎﻧﻲ ﺍﻟﻘﺪﺭﺓ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺸﻲ ﻭﺣﺮﻡ ﻏﻴﺮﻱ ﻓﺄﻣﺸﻲ ﺑﻬﻤﺎ ﺇﻟﻰ ﻣﻌﺼﻴﺘﻪ،
ﺃﻋﻄﺎﻧﻲ ﻭﺃﻋﻄﺎﻧﻲ ﻭﻟﻮ ﺷﺎﺀ ﻷﺧﺬﻫﺎ ﻣﻨﻲ ﻭﺃﻧﺎ ﺃﻋﺼﻴﻪ، ﻟﻜﻨﻪ ﻳﻤﻬﻠﻨﻲ ﻟﻌﻠﻲ ﺃﺗﻮﺏ،
ﻻ ﺑﻞ ﻳﻨﻌﻢ ﻋﻠﻲ ﻭﺃﻧﺎ ﺃﻋﺼﻴﻪ،
ﻟﻴﺲ ﻫﺬﺍ ﻓﻘﻂ ﺑﻞ ﻭﻳﺴﺘﺮ ﻋﻠﻲ،
ﻭﺇﺫﺍ ﺗﺒﺖ ﻳﺒﺪﻝ ﺳﻴﺌﺎﺗﻲ ﺣﺴﻨﺎﺕ،
ﻭﺃﻋﻈﻢ ﺷﻲﺀ ﺃﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﻳﺤﺐ ﺍﻟﺘﻮﺍﺑﻴﻦ،
ﺃﻱ ﺭﺏ ﻫﺬﺍ ؟ ﺳﺒﺤﺎﻧﻚ ﺭﺑﻲ ﻣﺎ ﺃﺣﻠﻤﻚ.... ﺍﻥ ﺭﺑﻲ ﺭﺅﻭﻑ ﺑﻌﺒﺎﺩﻩ... ﺳﺒﺤﺎﻧﻪ ﻣﺎﻋﺒﺪﻧﺎﻩ ﺣﻖ ﻋﺒﺎﺩﺗﻪ .

ألم تقشعر أجسامكم ألم تعرف النعم التي أعطاه الله لكم ... ؟
صورة

مشاركات: 11469
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: منبع الفوائد - فضل , نفحات ومعانى

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الجمعة نوفمبر 14, 2014 10:50 am

.ذهب عوف بن مالك الأشجعي إلى رسول الله عليه الصلاة والسلام

وقال له: يا رسول الله، إن ابني مالك ذهب معك غازيًا في سبيل الله ولم يعد،
فماذا أصنع؟
لقد عاد الجيش ولم يعد مالك رضي الله عنه،

قال رسول الله عليه الصلاة والسلام:
((يا عوف، أكثر أنت وزوجك من قول : لا حول ولا قوة إلا بالله)).
وذهب الرجل إلى زوجته التي ذهب وحيدها ولم يعد،
فقالت له: ماذا أعطاك رسول الله يا عوف؟
قال لها: أوصاني أنا وأنتِ بقول: لا حول ولا قوة إلا بالله.
ماذا قالت المرأة المؤمنة الصابرة؟
قالت: لقد صدق رسول الله عليه الصلاة والسلام ،

وجلسا يذكران الله بقول: لا حول ولا قوة إلا بالله،
وأقبل الليل بظلامه،
وطُرِق الباب،
وقام عوف ليفتح فإذا بابنه مالك قد عاد،
ووراءه رؤوس الأغنام ساقها غنيمة،

فسأله أبوه: ما هذا؟
قال: إن القوم قد أخذوني وقيّدوني بالحديد وشدّوا أوثاقي،
فلما جاء الليل حاولت الهروب فلم أستطع لضيق الحديد وثقله في يدي وقدمي، وفجأة شعرت بحلقات الحديد تتّسع شيئًا فشيئًا حتى أخرجت منها يديّ وقدميّ، وجئت إليكم بغنائم المشركين هذه،

فقال له عوف: يا بني، إن المسافة بيننا وبين العدو طويلة،
فكيف قطعتها في ليلة واحدة؟!
فقال له ابنه مالك: يا أبت، والله عندما خرجت من السلاسل شعرت وكأن الملائكة تحملني على جناحيها.
سبحان الله العظيم!

وذهب عوف إلى رسول الله عليه الصلاة والسلام ليخبره،
وقبل أن يخبره
قال له الرسول عليه الصلاة والسلام: ((أبشر يا عوف، فقد أنزل الله في شأنك قرآنًا:( وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا *وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لا يَحْتَسِبُ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا) اعرف ان لا حول ولا قوة الا بالله كنز من كنوز الجنه

حتى اذا نويت نشر هذا الكلام انوِي بها خير .. كصدقة جارية لعل الله يفرج لك بها كربة من كرب الدنيا والاخرة
( لاحول ولاقوة إلا بالله )
صورة

مشاركات: 11469
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: منبع الفوائد - فضل , نفحات ومعانى

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الجمعة نوفمبر 14, 2014 11:12 am

التأمين الخماسي على الحياة:

صورة

(( التأمين الأول ))
قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: {{{{ من صلى الصبح فهو في ذمة الله }}}}

صورة

(( التأمين الثاني ))
قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: (من قرأ آية الكرسي دُبر كل صلاةٍ مكتوبة لم يمنعه من دخول الجنة إلا أن يموت)

صورة

(( التأمين الثالث ))
من قال "اللهم أنت ربي لا اله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ما صنعت، أبوء لك بنعمتك علي وأبوء بذنبي، فاغفر لى فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت "
قال صلى الله عليه وسلم: من قالها من النهار موقناً بها فمات من يومه قبل أن يُمسي فهو من أهل الجنة ومن قالها من الليل وهو موقناً بها قبل أن يُصبح فهو من أهل الجنة

صورة

(( التأمين الرابع ))
ضد المصائب الفُجائيه:
قال رسول الله صلي الله عليه وسلم ( من قال حين يُمسي : بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم ] ثلاث مرات لم يصبه فجأة بلاء حتى يُصبح
ومن قالها حين يصبح ثلاث مرات لم يصبه فجأة بلاء حتى يمسي )

صورة

(( التأمين الخامس ))
التأمين الشامل:
هذا تأمين شامل يحفظك ضد كل المخاطر الدينيه والدنيويه عامةً
(( اللهم يامن لا تضيع ودائعه أستودعك نفسي وديني وبيتي وأهلي ومالي وخواتيم أعمالي فاحفظنا بما تحفظ به عبادك الصالحين))

هل إرستلها لقائمتك ليشهدوا لك بذلك غداً .
ولا تحرم نفسك الاجر"
صورة

مشاركات: 11469
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: منبع الفوائد - فضل , نفحات ومعانى

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الجمعة نوفمبر 14, 2014 11:35 am

مرحبا بكم في طيران شهر رمضان المبارك

رقم الرحلة 1434 هجرية

والمتوجهة الي مغفرة الله ورضوانه

مسافة الرحلة 30 الى 29 يوما

ومدة الطيران 15 الى 16 ساعة في اليوم

هذه الرحلة خالية من الدخان والمعاصي اياً كان نوعها

ونرجو من المسافرين الكرام ربط حزام الايمان والتقوى

وطي كل اشكال الحرام والشبهات تجنباً للمطبات اثناء الرحلة ...

قائد الرحلة القران الكريم

وجميع الملائكه يتمنون لكم رحلة سعيدة
موفقة مليئة بالصبر والتقوى لكي
تفوزوا برضا الله سبحانه وتعالى
شهر رمضان مبارك
وكل عام وانتم بالف خير...

صورة

مشاركات: 11469
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: منبع الفوائد - فضل , نفحات ومعانى

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الجمعة نوفمبر 14, 2014 11:51 am

معلومة جعلتنى اصلى قيام الليل ولو ركعة واحدة

يقول الشيخ عمر عبد الكافى :

البيوت التى يُصلى فيها قيام الليل
يشع منها نور يراه اهل السماء!
وكما ننظر الى السماء ليلا لنرى نور النجوم
تنظر الملائكة الى البيوت لترى نور البيوت التى تنور بصلاة اهلها

والاعجب من ذلك انه اذا اعتادت الملائكة على رؤية نور بيتك كل يوم ولم تصلى فى احد الايام
تسال عنك لانها رات بيتك مظلما فيقال لهم انك لم تصلى لانك مريض اومهموم او غير ذلك

فتبدا الملائكة بالدعاء لك بالشفاء او تفريج الهم والدعاء لك حسب حاجتك

شوقا لرؤية نور بيتك المضاء بسبب صلاتك
لا اله الا الله،

واخيرا اذا اعجبتك لا تقل شكرا .... بل انقلها لغيرك كى يستفيد
رحم الله من نقلها عنى وجعلها بميزان حسناته
صورة

مشاركات: 11469
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: منبع الفوائد - فضل , نفحات ومعانى

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الجمعة نوفمبر 14, 2014 4:52 pm

لى أربع شقيقات، أنا أكثرهن غنى،

لكن لا أدري لماذا يأتي أقاربي لزيارة أخواتي بكثرة، وحينما يأتي موعد زيارتي لا يأتي سوى القليل، فهم يزورون أخواتي الأربع كل يوم، أما أنا فلا أكاد أرى إلا القلة، فهم
مقصرون جداً في زيارتي، بل ويقطعونني أياماً عدة، حتى أن بعضهم لا أكاد أراه مطلقاً وكأنني سقطت من قاموسهم، والبعض منهم يأتي وبه كسل وخمول غريب ولهم أعذار غير مقبولة مطلقآ .

ماذا أفعل؟

أنا أكثر أخواتي عطاءً لمن يأتيني....
لا أتهم أخواتي بالتقصير أبداً ، ولكن الكل يعرف أني أكثرهن عطاءً ...
كثيرون ينصحون أقاربي بأن يأتوني ، فلدي خير كثير وأعطي بكرم من يأتيني ومع ذلك يبتعدون عني، فلا حياة لمن تنادي ..

ما المشكلة؟

لماذا هذا الهجران؟

ألست واحدة من خمسة أخوات؟؟

لماذا يحرموني أُنسهم؟

لماذا ينسونني؟

انتهت شكواها وبقي أن نعرف من هي صاحبة الشكوى؟

اسمها يتكون من ثلاثة حروف فقط ،
ختمت بالراء وتوسطت بالجيم وبدأت بالفاء
<
<
<
<
إنها الغالية صلاة الفجر
صورة

مشاركات: 11469
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: منبع الفوائد - فضل , نفحات ومعانى

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الأحد نوفمبر 16, 2014 10:30 pm

رحيق الصباح:

سئل شيخ الإسلام ابن تيمية :

أيهما أنفع للعبد؟ التسبيح أم الاستغفار؟

فأجاب: إذا كان الثوب نقياً فالبخور وماء الورد أنفع له ،
وإذا كان دنساً فالصابون والماء الحار أنفع له.
فالتسبيح بخور الأصفياء و الاستغفار صابون العصاة.

صورة

وقال رحمه الله:
القلب يمرض كما يمرض البدن، وشفاؤه في التوبة والحمية،
ويصدأ كما تصدأ المرآة، وجلاؤه بالذكر،
ويعرى كما يعرى الجسم، وزينته التقوى،
ويجوع ويظمأ كما يجوع البدن، وطعامه وشرابه المعرفة، والتوكل، والمحبة، والإنابة.
صورة

السابقالتالي

العودة إلى الموسوعة الاسلامية الكبرى

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 4 زائر/زوار