مرض السكري DIABETES MELLITUS

مشاركات: 10840
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: مرض السكري DIABETES MELLITUS

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الأحد يناير 06, 2019 6:21 pm

أسباب وعوامل الخطورة :

1- العوامل الوراثية :
الشخص المصاب, أقاربه من الدرجة الأولى لديهم زيادة طفيفة فى احتمالية الإصابة.
2- السمنة :
كلما زادت نسبة الأنسجة الدهنية بالجسم, أصبحت الخلايا أكثر مقاومة للأنسولين.

3- التعرض للأمراض الفيروسية.
4- ارتفاع ضغط الدم.
5- ارتفاع نسبة الدهون بالدم.
6- الكسل والخمول وقلة النشاط البدني.

المضاعفات:

المضاعفات المزمنة :

1- أمراض القلب والأوعية الدموية :
مرض السكري يزيد بشكل كبير خطر الإصابة بالأمراض القلبية الوعائية، بما في ذلك مرض الشريان التاجي والذبحة الصدرية، والنوبات القلبية، والسكتة الدماغية، وتصلب الشرايين.
2- تلف الأعصاب (الاعتلال العصبي neuropathy) :
ارتفاع مستوى السكر في الدم يضر بالأوعية الدموية الدقيقة التي تغذي الأعصاب، وينتج عن ذلك تنميل وآلام حارقة تمتد من الأصابع إلى اليدين والقدمين .
3- مشاكل الكلى (الاعتلال الكلوي nephropathy) :
ارتفاع نسبة الجلوكوز بالدم يؤدي إلى الفشل الكلوي أو أمراض الكلى.
4- اعتلال الشبكية (retinopathy) :
يؤدي ارتفاع السكر في الدم إلى ضرر الأوعية الدقيقة التي تغذي شبكة العين؛ مما يشكل عائقًا أمام مرور الضوء إلى الشبكية.
5- مشاكل القدمين :
تضرر الأعصاب في الأطراف، خاصة القدمين ، ينتج عنه عدم الشعور بالجروح؛ مما قد يؤدي إلى تقرحات في القدم ..
6- الأمراض الجلدية :
المصابون بداء السكري أكثر عرضة لمشكلات الجلد، بما في ذلك الالتهابات البكتيرية والفطرية.
7- التهابات اللثة.
8- هشاشة العظام.

العلاج :

لا يمكن الشفاء من السكري شفاءً تامًا،† إلا أنه من الممكن ضبط مستوى السكر في الدم ضمن المستوى الطبيعي،
ويختلف علاج السكري من مريض لآخر؛ حيث يقرر الطبيب نوعية العلاج الأنسب لكل مريض،
وذلك يعتمد على :
1- نوع السكري المصاب به المريض.
2- الحالة الصحية للمريض.

ويعتمد نجاح العلاج غالبًا† على المريض نفسه، فحين يتعلم المصاب بالسكري كيفية ضبط مستوى السكر ويطبق ذلك بالفعل سيتمتع بحياة أكثر صحية وذلك من خلال :
* مراجعة عيادة السكري بشكل دوري.
* فحص نسبة السكر في الدم بانتظام في المنزل.
* اتباع نظام غذائي صحي.
* ممارسة النشاط البدني بانتظام.
* الاعتناء بالقدمين وفحصهما يوميًّا.

الوقاية :

يمكن الوقاية من مرحلة ما قبل السكري، والسكري النوع الثاني، وسكري الحمل من خلال :

1- تناول الغذاء الصحي باختيار الأطعمة :
# الأقل في نسبة الدهون والسعرات الحرارية،
# والأعلى في الألياف،
# والتركيز على :
@ الفاكهة
@ والخضراوات
@ والحبوب الكاملة
2- الانتظام في مزاولة النشاط البدني.
3- تجنب الوزن الزائد.

الفحوصات اللازمة لمريض السكري :

قياس ضغط الدم في كل مراجعة.
قياس الوزن في كل مراجعة.
فحص القدمين كل 6 أشهر.
فحص السكر التراكمي من (6-12) شهرًا.
فحص الكوليسترول والدهون الثلاثية كل 12 شهرًا.
فحص الكليتين كل 12 شهرًا.
فحص العينين كل 12 شهرًا.
https://www.moh.gov.sa/HealthAwareness/ ... 11-11.aspx
صورة

مشاركات: 10840
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: مرض السكري DIABETES MELLITUS

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الأحد يناير 06, 2019 11:33 pm

أنواع مرض السكري والفرق بينها

* عند تناول الطعام يتمّ امتصاصه عن طريق الأمعاء ثمّ تحويله إلى سكّر،
* ويستفيد الجسم من هذا السكّر لقيام أعضائه بالوظائف الحيويّة المختلفة، مثل: القلب ليضخّ الدم، العضلات للحركة، والرئتان للتنفس، والأمعاء لإفراز إنزيمات الهضم،
* ويدخل سكّر الدم للخلايا والأعضاء عن طريق هرمون الإنسولين.
ومن الممكن أن يواجه الجسم مشكلةً في إدخال السكّر للخلايا في حالتين :
الأولى :
هي نقص في هرمون الإنسولين الذي يعتبر الناقل الوحيد لسكّر الدم، وهذا النوع الأول لمرض السكري.
الثانية :
هي وجود مشكلة في العضو المستقبل لهرمون الإنسولين، فتقوم بمقاومته وعدم التعرّف عليه، وهذا النوع الثاني للمرض.

# ينتجُ النوع الأول لمرض السكريّ عن نقص الإنسولين أو عدم وجوده نهائيّاً، وذلك بسبب اضطراب في الجهاز المناعيّ،:
@ فيقوم بمهاجمة خلايا بيتا،
@ وبالتالي يصبح البنكرياس عاجزاً عن إنتاج الإنسولين بكميّات كافية للجسم،
@ ومن أعراضه : العطش والجوع الشديدان، وكثرة التبوّل، والإعياء، وضعف في الرؤية وتعب عامّ،
@ ويكونُ علاج هذا النوع بأخد جرعات يوميّة من الإنسولين على مدى الحياة،
@ وفي حال لم يعالج المرض فإنّ المريض يدخلُ في غيبوية.

# أمّا النوع الثاني فيُعرف بمقاومته للإنسولين (الموجود بكميّات كافية في الجسم)،
@ وبالتالي تراكم الجلكوز في الدم، حيث يصبح الشخص عرضة لمرض السكريّ،
@ ومن أكثر الأشخاص المعرضين للإصابة بهذا النوع، الأشخاص المصابون السمنة، أو ارتفاع ضغط الدم.
@ تشبهُ أعراضه أعراضَ النوع الأول لكنها تكون أقلّ حدة ومن الممكن ألّا تلاحظ،
@ ويكون علاجه عن طريق الأقراص المخفّفة لنسبة السكر في الدم، واتباع نظام غذائيّ صحيّ بجانب التمارين الرياضيّة.

إقرأ المزيد على موضوع.كوم: https://mawdoo3.com/%D8%A7%D9%84%D9%81% ... 9%86%D9%8A

من الأشياء المهمة للطبيب عندما يقوم بتحديد النوع من مرض السكري أن يحدد بالضبط ما هو نوع مرض السكري؟ وأن يقوم بتوضيح ذلك للمصاب بالسكري وأن يبتعد الطبيب على إستعمال تسميات "غير رسمية" ولم يتم الإتفاق عليها في مجال السكري مثل النوع-3 من مرض السكري أو النوع 1.5 من مرض السكري فوجود مثل هذه التعريفات قد يسبب في ربكة ولخبطة ليس لها ضرورة.

صحيح أن الموسوعة الإلكترونية المجانية ويكيبيديا قامت بوضع أنواع كثيرة من مرض السكري مثل مرض السكري النوع-3، السكري المزدوج، والنوع 1.5 من مرض السكري. ولكن من الأفضل على الأطباء وذوي الإختصاص الإلتزام بالتسميات "الرسمية".

هناك بعض البحاث ينعت مرض ألزهايمر (مرض النسيان) بأنه النوع-3 من مرض السكري، وهناك من ينعت المصابون بالسكري النوع الأول والذين أُصيبوا أيضاً بالنوع الثاني، أي يُصاب الشخص بالنوع الأول ثم بعد ذلك بالنوع الثاني (الإثنين معاً ،قد يحدث هذا !) وهذا ما يُعرف بالسكري المزدوج، وهناك من ينعت النوع الأول من مرض السكري والذي يظهر لأول مرة بعد سن متقدمة من العمر بأنه النوع 1.5 من مرض السكري (أي أن هناك تحطم لخلايا البيتا وتظهر الأعراض في سن متأخرة والمصاب بالسكري بحاجة إلى حقن الإنسيولين). على كلٍ معظم هذه التسميات لم يتم الإتفاق عليها وليست "رسمية" ومن الأفضل تجنب إستعمالها، مع توضيح ما الذي أصاب الشخص بوضوح؟ وعدم إستخدام مثل هذه التسميات.

فما هي أنواع مرض السكري؟

1- النوع الأول من مرض السكري :
وهو عبارة عن خلل بالجهاز المناعي يؤدي إلى تحطم خلايا البيتا التي تفرز في هرمون الإنسيولين وفي الغالب يكون عمر المصاب عند بداية الأعراض أقل من 20 سنة، في السابق كان يُقال بأنه السكري المعتمد على الإنسيولين أو سكري الأطفال. ومعظم المصابين بالنوع الأول من مرض السكري لديهم هذا النوع من مرض السكري-1.
قد تظهر الأعراض للنوع الأول من مرض السكري في مرحلة متقدمة من العمر مع وجود الخلل المناعي المعروف والمصاب بالسكري في هذه الحالة بحاجة إلى إنسيولين وهذا ما يُعرف "بالنوع الأول من مرض السكري المتأخر" أو "لادا" وهذا النوع يُطلق عنه "بصفة غير رسمية" بعض الأطباء بالنوع 1.5 من مرض السكري (سكري النوع واحد ونصف ؟!). ففي الحقيقة الــ "لادا" هي النوع-1 من مرض السكري. ولكنه يظهر في سنّ متأخرة.

هناك أيضاً نوع آخر من النوع الأول من مرض السكري وفي هذا النوع هناك تحطم لخلايا البيتا والمصاب بالسكري بحاجة إلى حُقن الإنسيولين ولكن لا توجد علامات واضحة تُشير إلى أن هناك خلل في الجهاز المناعي. وهذا ما يُعرف "السكري مجهول السبب" وهذا النوع يُوجد في الغالب في أفريقيا وآسيا.

ولكن النوع الأول من مرض السكري في الغالب يكون النوع المعروف بأن تظهر أعراضه قبل سنّ العشرين وتوجد هناك علامات بوجود إضطراب في الجهاز المناعي

2- النوع الثاني من مرض السكري :
هناك زيادة المقاومة لمفعول الإنسيولين مع التدهور المستمر في وظيفة خلايا البيتا، وهذا النوع من مرض السكري يُصيب في الغالب الأشخاص المصابين بالسمنة والوزن الزائد، والذين أعمارهم فوق سن الـ 40 (في الغالب) ولا يوجد ما يدل على وجود خلل بالجهاز المناعي. في السابق كان يُقال بأنه السكري الغير معتمد على الإنسيولين أو سكري الكبار.

3- سكر الحمل : وهو مرض السكري الذي يظهر ولأول مرة في فترة الحمل.

4- بعض الأنواع "المحددة" الأخرى "النادرة": وتضمن الأنواع الآتية:

- خلل وراثي بخلايا البيتا : وهناك العديد منها وهي مرض السكري نتيجة خلل في تصنيع الإنسيولين وذلك لعدة أسباب وتحدث بعد سن البلوغ في الغالب وهي ما تعرف الــ مودي وهناك على الأقل ستة أنواع من الـ مودي.

- خلل وراثي في مفعول الإنسيولين : هناك أيضاً العديد من الأنواع منها.

- أمراض غدة البنكرياس : والتي تؤدي إلى خلل وفساد خلايا البيتا مثل أورام البنكرياس والحوادث التي تصيب البنكرياس وبعض أنواع الإلتهابات بالبنكرياس.

- أمراض الغدد الصماء الأخرى :
والتي تؤدي إلى زيادة إفراز بعض أنواع الهرمونات التي تضاد مفعول الإنسيولين وتؤدي إلى السكري مثل أمراض الغدة الكظرية وزيادة إفراز الكورتيزون وأمراض الغدة النخامية وزيادة إفراز هرمون النمو وغيرها.
مع ملاحظة أن السكري في هذه الحالات قد يختفي إذا تم معالجة المرض المسبب.

- السكري الناجم من تناول الأدوية وبعض المواد الكيميائية :
والأكثر دواء مسبب للسكري هو الكورتيزون. والذي يستخدم في بعض الأمراض المزمنة الأخرى مثل الربو والريوماتزم.

- بعض أنواع الإلتهابات :
بعض أنواع الفيروسات تصيب خلايا البيتا (مباشرة) وتؤدي إلى تحطمها وظهور مرض السكري.

- بعض الأنواع النادرة من السكري والتي تكون مصاحبة لأمراض أخرى ناجمة عن الخلل في الجهاز المناعي :
مثل مرض الذئبة الشامل وومتلازمة الرجل المتيبس Stiff-man syndrome
https://www.altibbi.com/%D9%85%D8%B5%D8 ... 8%A8%D8%B3
وتكون هذه الأمراض مصاحبة لظهور مرض السكري.

- بعض المتلازمات الوراثية الأخرى والتي تكون مصاحبة مع ظهور مرض السكر:
مثل متلازمة داون ومتلازمة تيرنر ومتلازمة كلينيفلتر.

ملاحظة: النوع الأول والنوع الثاني من السكري يُشكلان أكثر من 95% من حالات إرتفاع سكر الدم، والسكري النوع الثاني أكثر من السكري النوع الأول بنسبة 1:9

http://alsukri.blogspot.com/2017/02/

الثلاثاء، 28 فبراير 2017
صورة

مشاركات: 10840
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: مرض السكري DIABETES MELLITUS

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الأحد يناير 06, 2019 11:43 pm

--( قصيدة عن السكري "منقولة" من إحدى المنتديات !Poetry about diabetes )

ان كنتما مرضي بداء السكري ----- فاذكر نصائح من طبيب واذكري
ان الوقايه قدر حبه بيدر ----- خير واجدي من طبابه بيدر
عودا الي خبز النخاله تسلما ----- فالعود احمد للرغيف الاسمر
و الي الخضار لما لها من قيمه ----- ركز عليها في الغذاء كمصدر
اذ لا شحوم و لا ارتقاع بسكر ----- تاتي اليك من الغذاء الاخضر
ان الشحوم كما النشاء روافع ----- للسكري قتر بها و تقتري
حلوي الطعام اذ انتشيت باكلها ----- تلقي الندامه عند باب الخنجر
و التمر و العسل الذي يصفونه ----- هو في دماك روافع للسكري
لا تات خمر الكاس تطلب سكرها ----- فالداء يصحو بالشراب المسكر
اقلع عن التدخين و اهجر اسمه ----- فسمومه في القلب طعن الخنجر
قدماك و احذر ان يضيق حذاهما ----- سوء العواقب في الحذاء الاصغر
و افحص عيونك بانتظام دائما ----- حني تري الدنيا بابهي منظر
ان الرياضه للعروق دماؤها ----- اكثر من الجري الخفيف و اكثري
فالداء يلقي في البدانه مرتعا ----- و يقل في جسم رشيق المظهر .
=============
إنتهت القصيدة "المنقولة من منتديات السكري" وهي رائعة ومفيدة، يا ليت أحدهم يقوم بلحنها على هيئة إنشودة حتى يسهل حفظها. !
http://alsukri.blogspot.com/2013/04/poe ... betes.html
صورة

مشاركات: 10840
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: مرض السكري DIABETES MELLITUS

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الثلاثاء يناير 08, 2019 11:39 pm

ما هي أعراض الإصابة السكري ؟ Symptoms of diabetes


لنراجع مع بعض أعراض الإصابة بالسكري

أهم أعراض الإصابة السكري هي:-

1- الارهاق والتعب.
2- كثرة التبول.
3- العطش الشديد.
4- زيادة الشهية للأكل مع ضعف الوزن.
5- ضبابية في الرؤية.
6- زيادة القابلية للإلتهابات.
7- عدم إلتئام الجروح بسهولة.
8- التنميل باّلأطراف.

هناك بعض الملاحظات بخصوص أعراض الإصابة بالسكري وهي :-

1- ليس بالضرورة وجود كل هذه الأعراض حتى تعتقد أنك مصاب بالسكري فربما يكون هناك واحدة أو إثنثين أو ربما أكثر من هذه الأعراض، كما أنه في بعض الأحيان وعند الإصابة بالنوع الثاني من السكري، قد لا يكون هناك أية أعراض ويتم إكتشاف السكري بالصدفة.

2- التبول بكثرة يكون بتبول كمية ((كبيرة)) من البول. والقيام من النوم للتبول عدة مرات. مع الإنتباه إلى أن التبول بإستمرار بكميات ((قليلة)) من البول وخاصةً إذا كانت مصحوبة بحرقان أثناء التبول قد يكون مؤشر على الإلتهاب في المسالك البولية وليس عرض للإصابة بالسكري.

3- في بعض الأحيان يكون هناك الكثير من الأعراض المؤشرة للإصابة بالسكري إلاّ أن الشخص يحاول أن يقنع نفسه بأن كل الأعراض لها تفسير آخر إلاّ السكري أي أنه لا يتقبل فكرة أن تكون الأعراض ناجمة من السكري.
فقد قال أحدهم (وهو طبيب بالمناسبة) عندما شعرت بالتعب والفشل قلت "هذا بسبب الإرهاق في العمل"، وبعد التعب والفشل بدأت الضبابية في الرؤية فقلت "ربما هناك تغيير في حدة بصري وبحاجة إلى تعديل النظارة الطبية"، ثم مع هذه الأعراض بدأ يقوم بالليل للتبول فقال "هذا ربما بسبب مشكلة في المسالك أو بسب تضخم بالبروستاتا". ثم بعد ذلك إكتشف أنه مصاب بالسكري.!
على أية حال إذا شعرت بإحدى الأعراض المذكورة أعلاه فلا تنتظر كثيراً للإطمئنان وعمل تحليل السكر بالدم وأنت صائم.
وكذلك التحليل التراكمي لسكر الدم (HbA1c) إن أمكن ذلك. وذلك للتأكد من الإصابة أو من عدم الإصابة بالسكري.

http://alsukri.blogspot.com/2014/12/sym ... betes.html
صورة

مشاركات: 10840
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: مرض السكري DIABETES MELLITUS

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الخميس يناير 10, 2019 7:51 pm

--( ما الفرق بين النوع الأول والنوع الثاني من السكري؟ )


صورة

من الأشياء المهمة على المصاب بالسكري ((عندما يتم تشخيص مرضه)) أن يسأل الطبيب عن نوع السكري المصاب به. هل هو النوع الأول أم النوع الثاني من السكري؟.
الإرتفاع لسكر الدم "الغير طبيعي" في الغالب يكون بسبب مرض السكري، وهناك عدة أنواع من مرض السكري، ولكن النوعان الأكثر شيوعاً هما النوع الأول والنوع الثاني إذ يُشكّـلان حوالي أكثر من 95% من حالات مرض السكري.

وإذا نظرنا لهذين النوعين من السكري نجد أن النوع الثاني يُشكّل حوالي 90% من الحالات، بينما النوع الأول حوالي 10% ، أي أن النوع الثاني أكثر شيوعاً وبنسبة كبيرة من النوع الأول.
لا يوجد علاج شافي لكلى النوعين. إلاّ أن الأبحاث العلمية أكدت على فعالية طرق "الوقاية" من الإصابة بالنوع الثاني من السكري
وذلك بإتباع نظام أكل صحي مناسب والمحافظة على الوزن المثالي للجسم، وممارسة الرياضة.
ولكن للأسف لا توجد طريقة "فعّالة" للوقاية من النوع الأول من السكري.

فما هو النوع الأول وما هو النوع الثاني من السكري؟

قبل الإجابة على هذا السؤال لابد من معرفة أن :
الأكل الذي نأكله معظمه يتحول إلى سكر عند إمتصاصه بالدم عن طريق الأمعاء.
ولكي يستهلك الجسم هذا "السكر" ويستفيد منه لإستعماله في أداء الوظائف الحيوية للأعضاء المختلفة للجسم، مثل العضلات للحركة، والقلب لضخ الدم، والرئة للتنفس، والأمعاء لإفراز إنزيمات الهضم، ..إلخ. فإنه يتوجب أن يتم إدخال هذا "السكر" لهذه الأعضاء "بواسطة". أُعيد .. "بواسطة".

هذه "الواسطة" هي "هرمون الإنسيولين". فهناك بعض الأعضاء وأهمها العضلات، والخلايا الدهنية، والكبد، لا تقوم بإدخال "السكر" بداخلها والإستفادة منه إلاّ عن طريق "واسطة" وهو هرمون الإنسيولين.

والعلاقة بين الإنسيولين وإرتفاع سكر الدم، أصبحت واضحة الآن، فإن سكر الدم لن يستطيع أن يدخل للخلايا للإستفادة منه في حالتين :

الأولى :
وهي عدم وجود كمية كافية من هرمون الإنسيولين "الواسطة" لكي يتمكن السكر من الدخول لخلايا الجسم.
الثانية :
وهي أن هناك خلل بالأعضاء كالعضلات والكبد والأنسجة الدهنية، بحيث لا تتعرف جيداً على الإنسيولين فلا تستجيب له، (وهذا ما يُعرف بمقاومة الإنسيولين).
ففي كلتا الحالتين المذكورتين وهما عدم وجود الإنسيولين أو عدم قدرة الخلايا على التعرف عليه سيكون هناك إرتفاع في سكر الدم. وحدوث مرض السكري.

في النوع الأول يكون هناك نقص في كمية الإنسيولين أو عدم وجوده كلياً بسبب تحطم الخلايا المصنّـعة له ((وهي خلايا "البيتا" بجزر لانجرهانز بالبنكرياس))،
وهذا التحطم للخلايا يكون بسبب إضطراب في الجهاز المناعي.
وفي العادة يكون المصاب بالنوع الأول من السكري :
@ في "العشرينيات" من عمره،
@ وتكون بنيته البدنية قبل الإصابة بالسكري"نحيف بعض الشيء"،
@ وقد يكون هناك تاريخ الإصابة بالسكري في العائلة ولكنه ليس كثير.
@ وعند الإصابة بالسكري وظهور الأعراض "أي بداية التشخيص" فإن المصاب بالسكري، يمرض كثيراً وتظهر عليه أعراض السكري بوضوح
@ وقد يُصاب بالحموضة الكيتونية عند بداية التشخيص.

وعلاج المصاب بالسكري النوع الأول هو "الإنسيولين" والسبب واضح وهو لتعويض الإنسيولين بالجسم الغير موجود أصلاً.

أمّا في النوع الثاني من السكري فإن هناك ما يُعرف بالمقاومة للإنسيولين التي قمنا بتوضيحها أعلاه . والأشخاص الذين لديهم زيادة المقاومة للإنسيولين هم العُرضة للإصابة بالنوع الثاني من السكري.

ومن "أمثلة" الأشخاص الذين لديهم زيادة القابلية للإصابة بالنوع الثاني من السكري هم:-
1- المصابون بالسمنة.
2- المصابون بمرحلة "ما قبل السكري" (Prediabetes).
4- النساء اللواتي حدث لهن "سكر الحمل" ثم إختفى بعد الولادة.
5- النساء اللائي ولدن مولود يزن أكثر من 4 كيلوجرام.
6- المصابون بإرتفاع ضغط الدم.
7- الذين لديهن إضطراب في بعض أنواع الدهون بالدم.
8- السيدات المصابات بأكياس المبايض.

@ ففي هؤلاء قد تحدث الإصابة بالنوع الثاني من السكري.
@ وفي الغالب تكون بنية الجسم قبل الإصابة بالسكري "سمين"،
@ ويحدث السكري عادة بعد سن الأربعين،
@ كما أن هناك تاريخ مرض السكري في الأسرة بصورة ملحوظة.
@ وقد يتم إكتشاف الإصابة بالسكري بالصدفة، حيث أن الأعراض تكون خفيفة وغير ملحوظة، على عكس الإصابة بالنوع الأول من السكري.
@ ويمكن إستعمال الأقراص المخفضة للسكر كعلاج لهذا النوع من السكري @ بالإضافة إلى تغيير نمط الحياة بإتباع الأكل الصحي والرياضة.
ملاحظة :
في الحقيقة قد تبدوا الفروق بين النوع الأول والثاني سهلة من الناحية النظرية ولكن من الناحية العملية فإن الطبيب المعالج في بعض الأحيان يصعب عليه معرفة نوع السكري إلاّ بعد إجراء فحوصات معملية للتأكد من نوع السكري.

لا بد من عمل التحليل التراكمي لسكر الدم "HbA1c" كل اربعه اشهر على الاكثر
http://alsukri.blogspot.com/2012/09/blog-post_8495.html
صورة

مشاركات: 10840
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: مرض السكري DIABETES MELLITUS

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » السبت يناير 12, 2019 9:12 pm

فيلم كرتوني يصف مرض السكري للاطفال بطريقة علمية مبسطة و سلسة Diabetes Cartoon
http://alsukri.blogspot.com/2012/12/dia ... rtoon.html

صورة

مشاركات: 10840
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: مرض السكري DIABETES MELLITUS

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الأحد يناير 13, 2019 9:14 pm

ما الفرق بين الدهون الثلاثية والكولسترول وكيف يتم علاجها في حالة الارتفاع ... شكرا ...

https://alsukri.blogspot.com/2015/12/wh ... tween.html

في الحقيقة الدهون بالدم بحاجة إلى توضيح بالفعل.

على أية حال الدهون (أو الشحوم) بالدم أنواع ولاحظ أن الدهون تعطي إنطباع بأن المادة "سائلة" بينما لفظ الشحم يعطي إنطباع بأن المادة "صلبة" وهذا صحيح, ولكن كلاهما دهون . والدهون منها ما هو ضار ومنها ما هو نافع.
فما هي الدهون (الشحوم) الموجودة بالدم؟
إنها:
1- الإحماض الدهنية المشبعة. saturated fatty acids
2- الأحماض الدهنية الغير مشبعة. unsaturated FA
3- أحادي ، وثنائي ، وثلاثي الجليسيرول. Triglyceride
ملاحظة :
ثلاثي الجليسترول هو الذي يهمنا في موضوعنا هذا وهو باللغة الإنجليزية (Triglyceride) ونطلق عليه (كما هو متعارف عليه) لفظ "الدهون الثلاثية".
4- الدهون الفوسفاتية (أي دهون بها مجموعة فوسفات).
5- الـ ستيرويدس (Steroids) وأهم سترويدس يهمنا في موضوعنا هذا هو "الكوليسترول" (Cholestrol)
ملاحظة مهمة :
الكوليسترول بالدم يكون موجود بالدم إما على هيئة كوليسترول جيد (HDL-c) أو كوليتسرول سيء (LDL-c).
والذي يُميز إضطراب الدهون بالدم لدى المصابين بالسكري هو :
1- زيادة "الدهون الثلاثية" (Triglyceride)،
2- وزيادة الكوليسترول السيء (LDL-c)
3- ونقصان الكوليسترول الجيد (HDL-c).

ففي الغالب يكون هكذا الإضطراب لدى المصابين بالسكري ، ولو لم يكن كذلك (أي أن هناك إضطراب في الدهون بالدم ولكن ليس بنفس الطريقة) فإنه من الأفضل أن تفكر في سبب آخر غير السكري كمسبب للإضطراب في الدهون بالدم .

سؤالك ما الفرق بين الدهون الثلاثية والكوليسترول؟

الإجابة :
الدهون الثلاثية والكوليسترول السيء (LDL-c) كلاهما ضاران وإرتفاعهما على المدى الطويل يُسبب في تصلب الشرايين ووجب علاج إرتفاعهما . أم الإختلاف فهو في التركيبة الكيميائية لكليهما ولا تشغل بالك بذلك.
ما العلاج ؟
الجواب:
أدوية الستاتين مثل أقراص الأتورفاستاتين (Atrovastatin) بجرعة 20 ملجم/يوميا علاج مناسب كبداية.
ملاحظة :
الحديث هنا عن علاج إضطراب الدهون الناجم من السكري، فلو كان الإضطراب في الدهون بسبب آخر غير السكري ،فقد يكون هناك علاج آخر أنسب.

https://alsukri.blogspot.com/2015/12/wh ... tween.html
صورة

مشاركات: 10840
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: مرض السكري DIABETES MELLITUS

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الخميس إبريل 04, 2019 9:30 pm

كيف يحدث مرض السكري

1- ان الأكل الذي نأكله معظمه يتحول إلى سكر عند إمتصاصه بالدم عن طريق الأمعاء.
2- ولكي يستهلك الجسم هذا "السكر" ويستفيد منه لإستعماله في أداء الوظائف الحيوية للأعضاء المختلفة للجسم، مثل العضلات للحركة، والقلب لضخ الدم، والرئة للتنفس، والأمعاء لإفراز إنزيمات الهضم، ..إلخ. فإنه يتوجب أن يتم إدخال هذا "السكر" لهذه الأعضاء "بواسطة". أُعيد .. "بواسطة".
هذه "الواسطة" هي "هرمون الإنسيولين".
فهناك بعض الأعضاء وأهمها العضلات، والخلايا الدهنية، والكبد، لا تقوم بإدخال "السكر" بداخلها والإستفادة منه إلاّ عن طريق "واسطة" وهو هرمون الإنسيولين.
والعلاقة بين الإنسيولين وإرتفاع سكر الدم، أصبحت واضحة الآن،
فإن سكر الدم لن يستطيع أن يدخل للخلايا للإستفادة منه في حالتين :
الأولى:
وهي عدم وجود كمية كافية من هرمون الإنسيولين "الواسطة" لكي يتمكن السكر من الدخول لخلايا الجسم.
الثانية:
وهي أن هناك خلل بالأعضاء كالعضلات والكبد والأنسجة الدهنية، بحيث لا تتعرف جيداً على الإنسيولين فلا تستجيب له، (وهذا ما يُعرف بمقاومة الإنسيولين).

ففي كلتا الحالتين المذكورتين وهما عدم وجود الإنسيولين أو عدم قدرة الخلايا على التعرف عليه سيكون هناك إرتفاع في سكر الدم. وحدوث مرض السكري.

# في النوع الأول يكون هناك نقص في كمية الإنسيولين أو عدم وجوده كلياً بسبب تحطم الخلايا المصنّـعة له ((وهي خلايا "البيتا" بجزر لانجرهانز بالبنكرياس))،----- وهذا التحطم للخلايا يكون بسبب إضطراب في الجهاز المناعي.
وفي العادة يكون المصاب بالنوع الأول من السكري :
1-في "العشرينيات" من عمره،
2- وتكون بنيته البدنية قبل الإصابة بالسكري"نحيف بعض الشيء"،
3- وقد يكون هناك تاريخ الإصابة بالسكري في العائلة ولكنه ليس كثير.
4- وعند الإصابة بالسكري وظهور الأعراض "أي بداية التشخيص" فإن المصاب بالسكري، يمرض كثيراً وتظهر عليه أعراض السكري بوضوح وقد يُصاب بالحموضة الكيتونية عند بداية التشخيص.
5- وعلاج المصاب بالسكري النوع الأول هو "الإنسيولين" والسبب واضح وهو لتعويض الإنسيولين بالجسم الغير موجود أصلاً.

# أمّا في النوع الثاني من السكري فإن هناك ما يُعرف بالمقاومة للإنسيولين التي قمنا بتوضيحها أعلاه. والأشخاص الذين لديهم زيادة المقاومة للإنسيولين هم العُرضة للإصابة بالنوع الثاني من السكري.
ومن "أمثلة" الأشخاص الذين لديهم زيادة القابلية للإصابة بالنوع الثاني من السكري هم :-
1- المصابون بالسمنة.
2- المصابون بمرحلة "ما قبل السكري" (Prediabetes).
4- النساء اللواتي حدث لهن "سكر الحمل" ثم إختفى بعد الولادة.
5- النساء اللائي ولدن مولود يزن أكثر من 4 كيلوجرام.
6- المصابون بإرتفاع ضغط الدم.
7- الذين لديهم إضطراب في بعض أنواع الدهون بالدم.
8- السيدات المصابات بأكياس المبايض.

ففي هؤلاء قد تحدث الإصابة بالنوع الثاني من السكري.
1- وفي الغالب تكون بنية الجسم قبل الإصابة بالسكري "سمين"،
2- ويحدث السكري عادة بعد سن الأربعين،
3- كما أن هناك تاريخ مرض السكري في الأسرة بصورة ملحوظة.
4-وقد يتم إكتشاف الإصابة بالسكري بالصدفة، حيث أن الأعراض تكون خفيفة وغير ملحوظة، على عكس الإصابة بالنوع الأول من السكري.
5- ويمكن إستعمال الأقراص المخفضة للسكر كعلاج لهذا النوع من السكري بالإضافة إلى تغيير نمط الحياة بإتباع الأكل الصحي والرياضة.
صورة

مشاركات: 10840
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: مرض السكري DIABETES MELLITUS

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الخميس إبريل 04, 2019 9:32 pm

عندما نقول إنسيولين بشري فإن هذا لا يعني أن الإنسيولين مشتق من بنكرياس البشر.
ولكن يتم إنتاج الإنسيولين البشري من بعض أنواع البكتيريا بإستخدام تقنية الهندسة الوراثية والإنسيولين الناتج من هذه التقنية والهندسة الوراثية هو إنسيولين مماثل ومطابق في تركيبته للإنسيولين البشري والذي يُفرز من البنكرياس ويُطلق عليه الإنسيولين البشري.
وهذا يختلف كثيراً عن الإنسيولين الحيواني والمشتق من بنكرياس الحيوانات كالأبقار والخنازير.

أمّا ما يُعرف بالإنسيولين الشبيه "Insulin analogues" فهو عبارة عن الإنسيولين البشري المذكور اعلاه ولكن تم تحوير بعض من تركيبته الكيميائية لكي تتغير بعض صفاته فأصبح لدينا إنسيولين شبيه.

# فإنسيولين "الوجبات" الشبيه (كالأبيدرا ، والنوفورابيد ، والنوفولوج ، والهيومالوج) بداية مفعوله أسرع وله قمة أعلى وينتهي مفعوله أسرع من إنسيولين "الوجبات" البشري (كالريكيولار ، والأكترابيد)
وهذا الأمر يجعل الإنسيولين الشبيه السريع المفعول "كأنسيولين وجبات" له ميزة عن الإنسيولين البشري السريع المفعول "كأنسيولين وجبات" من حيث :
1- لا يوجد هناك داعٍ للإنتظار 20-30 دقيقة قبل الأكل بعد حقن الإنسيولين. فالإنسيولين الشبيه السريع المفعول بأمكانك حقنه تم البدء في الأكل دون إنتظار.
2- نسبة الزيادة لسكرالدم بعد الأكل (أقل) لمستخدمي الإنسيولين الشبيه لأن له قمة "ذروة مفعول" أعلى من الإنسيولين البشري.
3- نسبة حدوث الهبوط في سكر الدم بين الوجبات (أقل) لمستخدمي الإنسيولين الشبيه عن مستخدمي الإنسيولين البشري لأن مفعوله ينتهي أسرع من الإنسيولين البشري.

# أما بالنسبة للإنسيولين الشبيه "القاعدي" (اللانتوس والليفيمير) فإنهما يمتازان عن الإنسيولين البشري "القاعدي" (إن بي إتش "NPH" أو الإنسيولاتارد) بأن مدة مفعولهما أطول ولا توجد لهما ذروة مفعول (بالرغم من وجود ذروة مفعول بسيطة لـ الليفيمير) وهذا الفرق يجعل الإنسيولين الشبيه القاعدي أفضل من الإنسيولين البشري القاعدي كأنسيولين قاعدي.

## التحكم في سكر الدم يعتمد على رؤوس المثلث العلاجي الثلاث وهي ("الإنتظام في العلاج + الأكل الصحي والحمية + الإنتظام في الرياضة") وليس نوع الإنسيولين.
صورة

مشاركات: 10840
اشترك في: الخميس إبريل 04, 2013 10:28 pm

Re: مرض السكري DIABETES MELLITUS

مشاركةبواسطة دكتور كمال سيد » الخميس إبريل 04, 2019 9:33 pm

شاهدوا بالفيديو كيف يؤثر السكري على مستوى السكر في الدم؟
صورة

التالي

العودة إلى التثقيف الطبي

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 0 زائر/زوار

cron